رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تيارات ليبرالية تطارد وجدى غنيم فى تونس

عربى وعالمى

الأربعاء, 15 فبراير 2012 13:30
تيارات ليبرالية تطارد وجدى غنيم فى تونسالداعية المصري السلفي وجدي غني
تونس - ا ف ب:

رفع محامون تونسيون شكوى ضد استغلال المساجد لأغراض سياسية إثر إلقاء الداعية المصري السلفي وجدي غنيم سلسلة من الخطب بدعوة من جمعيات إسلامية تونسية حسبما أفادت اليوم الاربعاء إحدى الاطراف المدعية.

وقالت المحامية بشرى بلحاج حميدة:" نحن الان بصدد رفع شكوى باسم منظمات من المجتمع المدني ضد أولئك الذين يستغلون المساجد لأغراض سياسية".
وأضافت هناك اعتداء على سيادة تونس وليس هناك سبب لاستغلال المساجد لبث خطب الكراهية والفتنة.
وأرسلت حركة "كلنا تونس" التي أسستها آمنة منيف الطبيبة والمسئولة السابقة في حزب "افق تونس" الليبرالي برسالة الى السلطات التونسية من بينها وزارة الشئون الدينية و وزارة حقوق الانسان

والعدالة الانتقالية للمطالبة بضرورة اتخاذ الاجراءات والسبل الكفيلة لمنع الداعية المصري من مواصلة سلسلة المحاضرات.
وأدانت الحركة ما رأت فيه دعوة الى الكراهية والعنف لا سيما ضد الديانات الأخرى والدعوة الى تعدد الزوجات الذي يتنافى وقانون الأحوال الشخصية التونسية والاعتداء على الحرمة الجسدية للمرأة.
وكان وجدي غنيم المشهور بمواقفه المؤيدة لختان الإناث وصل السبت الماضي الى تونس استجابة لدعوة ثلاث جمعيات اسلامية سلفية شكلت بعد ثورة 14 يناير.
وألقى غنيم سلسلة من المحاضرات والخطب في مدينتي سوسة الساحلية والمهدية جنوب العاصمة،والاحد الماضي
حضر الالاف لقاء عقده غنيم في قبة المنزه في تونس العاصمة أشاد خلاله خاصة بالنساء المنتقبات داعيا الرجال الى إطالة اللحى.
وفي حديث اليوم الاربعاء لإذاعة الزيتونة للقرآن الكريم قال غنيم: اعتز بقدومي الى تونس أول بلد يقوم بالثورة وسيكون إن شاء الله أول بلد يطبق الشريعة الإسلامية.
وأضاف إن الناس في مصر وتونس صوتوا من أجل الدين وهم يريدون الاسلام يريدون الدين.
وخلال محاضرة ألقاها الاثنين الماضي قال غنيم متوجها بكلامه الى العلمانيين والليبراليين في تونس موتوا بغيظكم الاسلام قادم أقسم بالله ان الاسلام قادم، وسط هتاف الحشود تونس إسلامية لا علمانية.
وأثارت زيارته جدلا كبيرا وانتقادات من بعض المسئولين السياسيين من بينهم محمد بن نور المتحدث باسم حزب التكتل اليساري المتحالف مع حركة النهضة الاسلامية الذين طالبوا السلطات بإيضاحات بشأن هذه الزيارة.


 

أهم الاخبار