رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء روس: الوضع فى سوريا وصل لطريق مسدود

عربى وعالمى

الثلاثاء, 24 يناير 2012 09:59
خبراء روس: الوضع فى سوريا وصل لطريق مسدود
موسكو - أ ش أ

علقت صحيفة "كروميرسانتن" الروسية الصادرة اليوم على صفقة الطائرات "ياك - 130" بين روسيا وسوريا التى جرى الإعلان عنها مؤخرا ، محذرة من أن صفقة بهذا الحجم قد تواجه نفس المصير ، الذى واجهته الصفقة التى وقعتها روسيا مع ليبيا قبل سقوط نظام القذافى.

وقالت الصحيفة انه من المعروف أن روسيا وقعت مع النظام الليبى السابق إتفاقية لتزويد "الجماهيرية" بأسلحة ، تقدر قيمتها بأربعة مليارات دولار ، لكن هذه الإتفاقية لم تجد طريقها للتنفيذ بسبب الحظر الذى فرضه مجلس الأمن على نظام
القذافى .

ونقلت الصحيفة عن الخبير الروسى روسلان بوخوف قوله ، تعليقا على الصفقة الاخيرة بين روسيا وسوريا ، إن روسيا بتوقيعها إتفاقيات جديدة مع نظام بشار الأسد المهدد بالسقوط يمكن أن تضر

بمكانتها على الساحة الدولية.

ويشير بوخوف إلى أن الغرب عبر عن قلقه من إرسال شحنات عسكرية روسية إلى سوريا ، ولكن وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف رد على ذلك ، مؤكدا أن ما تقوم به روسيا لايشكل انتهاكا لأى من الإتفاقيات الدولية .

من ناحية أخرى ، اعتبر ميخائيل مارجيلوف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى أفريقيا ، أن ما جرى في اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية أمس الاول الأحد يدل على أن الوضع في سوريا وصل إلى طريق مسدود.

وأعرب مارجيلوف فى تصريح أدلى به اليوم تعقيبا على قرار وزراء الخارجية العرب بالتمديد لمهمة

بعثة المراقبين العرب في سوريا نقلته وكالة أنباء"إيتار تاس" الروسية عن اعتقاده بأن سوريا وقعت في "وضع مسدود، فالجامعة العربية لن تتراجع عن
خطتها ولا ترضيها طريقة النضال ضد المعارضة وإن كانت هناك أسباب عميقة وراء موقف جيران سوريا ترجع إلى ارتباط هذا البلد بإيران في علاقة تحالفية... أما قيادة سوريا فلا تزال تأمل في أن تتمكن من التخلص من المعارضة بإطلاق النار عليها الأمر
الذي ينذر بوضع مواجهة طال أمدها على سكة الحرب الأهلية الكاملة في وقت سريع".

وأضاف مارجيلوف أن خطة الجامعة العربية تتضمن تنحي الرئيس بشار الأسد عن السلطة لصالح النائب الأول لرئيس الجمهورية فاروق الشرع الذي يتعين عليه أن يقوم بتشكيل حكومة وحدة وطنية خلال شهرين، مشيرا إلى أن القيادة السورية اعتبرت هذه الخطة بمثابة تدخل فى شئون دمشق.

وأضاف مارجيلوف أن المعلومات الواردة تتحدث حول تحركات المنشقين من الجيش السوري والذين احتلوا مدينة دوما قرب دمشق قبل أيام وبقوا فيها لبضع ساعات.

أهم الاخبار