رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"بان كى مون" يتفقد القوات الدولية فى لبنان

عربى وعالمى

السبت, 14 يناير 2012 16:33
الناقورة -ا ف ب:

تفقد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في اليوم الثاني من زيارته إلى لبنان، قوات الطوارئ الدولية في الجنوب وحيا تضحياتها، مشيراً إلى أن اليونيفيل تكبدت العدد الأكبر من الخسائر في الأرواح بين قوات حفظ السلام في العالم.

وقال بان في كلمة ألقاها في المقر العام لقيادة القوات الدولية في الناقورة في الجنوب، بعد إحيائه لذكرى الذين ماتوا هنا وهم يخدمون تحت راية الأمم المتحدة.
كما أحيى العديد من العناصر الذين جرحوا خلال أداء واجبهم. وأفكر خصوصا في جنود حفظ السلام الفرنسيين الخمسة الذين جرحوا الشهر

الماضي في انفجار قنبلة.
واضاف بأن نعلم ان ذلك لم يكن عملا عشوائيا، لقد تم استهدافهم. حفظ السلام خطر دائما، ولكنه مميت على الأخص في لبنان.
واشار الى أن العناصر الذين فقدوا حياتهم خلال خدمتهم في اليونيفيل هم اكثر من اي عملية اخرى لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة. وهذا الأمر يؤثر في نفسي كثيرا. ان سلامتكم في غاية الأهمية.
وجدد بان التأكيد انه طلب من المسؤولين الحكوميين تعزيز حماية عناصر اليونيفيل، احدى اقدم بعثات الأمم
المتحدة لحفظ السلام، ومن أبرزها من حيث عديدها ومواردها.
وقد التقى بان قائد القوات الدولية الموقتة البرتو اسارتا وقلده وساما لمناسبة انتهاء مهمته. وسيسلم اسارتا قيادة اليونيفيل في 28 كانون الثاني الى الجنرال باولو سييرا.
وقتل 293 عنصرا من اليونيفيل في جنوب لبنان منذ بدأت القوة مهمتها في 1978، ويبلغ عديد اليونيفيل حاليا 12100 جندي، بالاضافة الى اداريين.
وكان بان التقى الجمعة رئيس الجمهورية ميشال سليمان ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي ورئيس المجلس النيابي نبيه بري.
واجتمع مع ممثلين عن المعارضة.
ويفتتح بان وميقاتي غداً الاحد، مؤتمرا دوليا حول عمليات الانتقال الى الديموقراطية في العالم العربي من تنظيم اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا اسكوا التابعة للامم المتحدة، قبل ان يغادر بيروت متوجها الى الامارات العربية المتحدة.

أهم الاخبار