رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئول سعودى: تبادل السجناء مع بغداد يشمل المحكوم عليهم بالإعدام

عربى وعالمى

الخميس, 12 يناير 2012 09:38
الرياض -أ ش أ:

 قال رئيس جمعية حقوق الإنسان السعودية الدكتور مفلح القحطاني، إن صيغة اتفاقية تبادل السجناء بين السعودية والعراق تنص أيضا على تبادل السجناء المحكومين بالإعدام بين الطرفين.

وأضاف القحطاني، في تصريحات لصحيفة "الوطن" السعودية اليوم /الخميس/، أن الجانبين حريصان على سرعة توقيع الاتفاقية، وإنهاء الإجراءات المتعلقة بها، وعلى أن يشمل صفقة التبادل كافة السجناء خصوصا المحكوم عليهم بالإعدام في كلا البلدين .
وأشار القحطاني إلى أن هناك تفهما للتريث في مسألة تنفيذ أحكام الإعدام بحق المحكومين حتى انتهاء مراسم توقيع صفقة تبادل الأسرى.
ونفى القحطاني وجود عراقيل تواجه ملف تبادل السجناء بين

السعودية والعراق، وأن توقيع الاتفاقية مسألة وقت، حيث إن كلا الجانبين حريص على الصفقة ويسروا تنفيذ الملف، ويجرى حاليا الانتهاء من بحث بقية المواضيع المتعلقة بملف تبادل الأسرى، موضحا أن قوائم السجناء السعوديين في العراق تحتاج إلى تحديث كونها "قديمة واستجد على بعض الأسماء بعض المستجدات، متمنيا تحديث القوائم من الجانبين.
وشدد القحطاني على أن ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودية الأمير نايف بن عبدالعزيز أكد خلال لقائه بأعضاء الجمعية حرصه واهتمامه
بملف المعتقلين السعوديين في العراق وملف تبادل الأسرى، وأن الحكومة تسعى لتوقيع الاتفاقية بأسرع وقت.
وكان مسئولو الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان السعودية قد بحثوا مع مسئولين عراقيين، ملف المعتقلين السعوديين في العراق، وصفقة تبادل السجناء بين البلدين .
وتطرق اللقاء الذي حضره عن جانب السعودية رئيس الجمعية الدكتور مفلح القحطاني والمستشار القانوني خالد الفاخري، ومن الجانب العراقي القائم بأعمال سفارة بغداد لدى المملكة عبدالله الألوسي والسكرتير الثاني معد العبيدي، إلى بعض الموضوعات المتعلقة بحقوق الإنسان بشكل عام وأوضاع المعتقلين السعوديين في العراق بشكل خاص.
كما ناقش الاجتماع الجهود المبذولة من الجانبين السعودي والعراقي لتوقيع اتفاقية تبادل السجناء بين البلدين والتي وصلت لمراحلها النهائية والهادفة لنقل جميع السجناء من الجانبين إلى بلدانهم بمن فيهم المحكوم عليهم بالإعدام.


 

أهم الاخبار