النجيفى ينفى علمه بمقال حول ديكتاتورية العراق

عربى وعالمى

الجمعة, 30 ديسمبر 2011 11:50
بغداد - ا ف ب:

نفى رئيس مجلس النواب العراقي اسامة النجيفي علمه بالمقال الذي نشر في صحيفة "نيويورك تايمز" والذي اتهم فيه رئيس الوزراء نوري المالكي بالسعي لإقامة دكتاتورية تهدد بانزلاق البلاد في حرب أهلية، مؤكدا ان "اسمه حشر فيه".

وافاد بيان صادر عن مكتب رئيس مجلس النواب ان "المقال المنشور في صحيفة نيويورك تايمز بعنوان (كيف ننقذ العراق من الحرب الاهلية؟) قد كتب من دون

علم الرئيس النجيفي".
وكانت صحيفة نيويورك تايمز نشرت رسالة موقعة من اياد علاوي واسامة النجيفي ورافع العيساوي من الكتلة العراقية يتهمون فيها المالكي باستخدام قوات الامن والقضاء لملاحقة خصومه وغالبيتهم من السنة.
لكن بيان مكتب النجيفي اكد ان "حشر اسمه محاولة من البعض في اثارة الغبار على اهمية دوره كرئيس لسلطة الشعب،
وهذا يعد في ابسط حالاته تخليا عن واجباته".
وكتب في الرسالة "كانت الجائزة التي آمن الكثير من الجنود الامريكيين بأنهم يقاتلون من اجلها هي الوصول الى حكم ديموقراطي لاطائفي فاعل".
وتابعت "غير ان العراق الان يتحرك في الاتجاه المعاكس -- نحو استبداد طائفي-  يحمل معه خطر اندلاع حرب اهلية تأتي على الاخضر واليابس".
يذكر ان العراق في ازمة سياسية منذ انسحاب القوات الامريكية هذا الشهر، حيث أمرت الحكومة باعتقال نائب الرئيس السني طارق الهاشمي الذي فر الى المنطقة الكردية التي تتمتع بحكم ذاتي.

أهم الاخبار