رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صحيفة صينية: التاريخ لن يشيد بالحرب على العراق

عربى وعالمى

الأحد, 18 ديسمبر 2011 08:03
بكين - أ ش أ

رأت صحيفة "الشعب" الصينية الرسمية إن التاريخ لن يشيد بالاجتياح الأمريكي للعراق الذي تم بدوافع كاذبة ومضللة .. موضحة أن أمريكا والعراق لم يكونا وحدهما اللذين دفعا تكلفة هذه الحرب، بل منظومة العلاقات الدولية تعرضت كلها لصدمة عنيفة.

وقالت الصحيفة الصينية، في تعليق لها بعددها الصادر اليوم :"إن الهدفين الأولين لهذه الحرب الأمريكية على العراق كانا يتمثلان في إزالة خطر إمتلاك نظام صدام حسين لسلاح الدمار الشامل، والإطاحة بالحكومات الديكتاتورية الراعية للإرهاب، حيث تبين زيف الأول منذ أن دخلت القوات الأمريكية

إلى بغداد، حتى أن وزير الخارجية الأمريكي السابق كولن باول الذي دافع عن ذلك في الأمم المتحدة إعترف بأنه قد تم خداعه".

وأضافت:"أن الهدف الثاني تحقق، لكنه عاد بنتائج عكسية، فالعراق التي لم تكن تحتوي على تنظيم القاعدة، أصبحت بعد الحرب "جنة" الإرهابيين، وهنا تعد أمريكا قد أقدمت على شن حرب على دولة مستقلة ذات سيادة وفي ظل معارضة من المجتمع الدولي، والآن حتى الإعلام الأمريكي عندما

يذكر الحرب على العراق يستعمل مصطلح واحد
"إجتياح"، ولاشك أنها قد أسست مثالا سيئا عن المجتمع الدولي.

وأشارت إلى أن حرب العراق بلا شك تعد أحد الأحداث الكبرى التي شهدها القرن 21، كما لا شك فيه أن الشعب والرأي العام الأمريكي بصدد تقليب نظره في هذه الحرب التي دامت 9 أعوام وأهلكت أرواح ما يقارب 4500 جندي أمريكي و 30 ألف مصاب آخرين، وأنفقت أمريكا من أجلها 3 تريليونات، .. موضحة أن العجز المالي الذي تعاني منه
الولايات الأمريكية مرتبط بهذه الحرب، كما أن الثمن الذي دفعته أمريكا لم يكن قليلا، في المقابل حيث تبين أن نفوذ إيران في العراق أكبر بكثير من نفوذ الولايات المتحدة".

أهم الاخبار