رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

روسيا: الوضع فى أفغانستان لن يحل بالقوة

عربى وعالمى

الجمعة, 02 ديسمبر 2011 12:01
موسكو - أ ف ب:

أعربت روسيا عن قلقها الشديد من الوضع في أفغانستان، داعية اليوم الجمعة قوات حلف شمال الأطلسي المنتشرة بكابول إلى التحرك بصرامة من أجل ضمان الأمن.

وأعلن الناطق باسم الدبلوماسية الروسية إلكسندر لوكاشيفتش قبل ثلاثة أيام من عقد المؤتمر الدولي حول مستقبل أفغانستان في بون غرب ألمانيا، أن "الوضع في الأمنى فى أفغانستان  يثير قلقاً شديداً"وتابع"

لقد تمكن المتطرفون من توسيع نشاطاتهم إلى كافة أنحاء البلاد".
ونقلت وكالة ريا نوفوستي عن لوكاشيفتش تشديده على ضرورة تعاون الحلف الأطلسي (إيساف) مع السلطات الأفغانية، لاتخاذ مزيد من الإجراءات الشديدة لوضح حد للخطر الإرهابي بحسب وصفه، وقال "مقتنع أن المشكلة الأفغانية لا يمكن أن تحل
بالقوة فقط".
وينشر الحلف الأطلسي حالياً نحو 140 ألف جندي ثلثاهم من الأمريكيين في أفغانستان لدعم حكومة كابول الهشة في وجه تمرد حركة طالبان التي حققت تقدماً ميدانياً خلال السنوات الأخيرة.
ومن المقرر أن يسحب  الحلف الأطلسي من أفغانستان قواته المقاتلة بحلول نهاية 2014 والانتهاء من تسليم المسئوليات الأمنية الى القوات المحلية.
ويفتتح مؤتمر دولي حول مستقبل افغانستان الإثنين في بون سيجدد خلاله المجتمع الدولي إلتزامه بحماية كابول  بعد إنسحاب قوات الحلف الأطلسي منها.

 

أهم الاخبار