رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مقتل فتاة في تعز مع استمرار القصف خلال الليل

عربى وعالمى

الجمعة, 02 ديسمبر 2011 09:03
صنعاء - ا ف ب

 استمر قصف القوات الموالية للرئيس علي عبدالله صالح طوال ليل الخميس الجمعة على مدينة تعز جنوب صنعاء ما اسفر عن مقتل فتاة لترتفع حصيلة القصف والاشتباكات في المدينة الى 17 قتيلا في 24 ساعة، بحسبما افادت مصادر طبية ومحلية.

وذكرت مصادر طبية ان القصف الذي استهدف حي الروضة والاحياء المحيطة بساحة الحرية التي يعتصم فيها المحتجون في تعز، اسفر عن مقتل فتاة تدعى نورية الحميري ليل الخميس الجمعة.
وذكر شهود عيان ومصادر محلية ان القصف استمر طول الليل على تعز، فيما استمرت القوات الموالية المتمركزة عند اطراف المدينة بمحاولة الدخول الى وسطها وواجهت مقاومة عنيفة من قبل المسلحين المناصرين ل"ثورة الشباب".
كما ذكرت مصادر محلية ان قوات الجيش تلقت تعزيزات عسكرية جديدة بالعتاد والرجال من محافظة لحج الجنوبية.
واكد مصدر محلي ان القصف "مستمر على الرغم من دعوة المحافظ للوقف الفوري لاطلاق النار وهو

ما لم يتحقق".
وتستمر اعمال العنف في تعز بالرغم من تصريحات رئيس الوزراء المكلف محمد سالم باسندوة، وهو قيادي في المعارضة، بإعادة النظر في موقفه اذا لم يتوقف القصف في تعز.
ويأتي ذلك فيما لم يتم بعد تشكيل اللجنة العسكرية التي يفترض ان تقوم برفع المظاهر المسلحة بموجب اتفاق المبادرة الخليجية.
واكدت مصادر سياسية ان الرئيس صالح متحفظ على بعض الأسماء التي طرحتها المعارضة للمشاركة في هذه اللجنة.
وكانت عمليات القصف والاشتباكات التي بدات ليل الاربعاء الخميس في تعز اسفرت عن 16 قتيلا بينهم خمسة عسركيين وثلاثة مسلحين مدنيين معارضين.

أهم الاخبار