رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استقالة وزير العمل الفلسطينى

عربى وعالمى

الخميس, 01 ديسمبر 2011 13:34
رام الله- ا ف ب:

أعلن وزير العمل الفلسطيني أحمد مجدلاني في بيان اليوم الخميس أنه قدم استقالته الى رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض والرئيس محمود عباس بعد مطالبة موظفين في الحكومة الفلسطينية بإقالته على إثر تلفظه بكلمة وصفت "بالبذيئة" خلال مقابلة مع إذاعة محلية.

وقال البيان:"وضعت استقالتي من الحكومة بتصرف الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء سلام فياض".
كانت نقابة العاملين في الوظيفة العمومية الفلسطينية طالبت بإقالة المجدلاني بعدما تلفظ بكلمة وصفت بأنها "بذيئة" في مقابلة اذاعية اعتبرها الموظفون موجهة ضدهم حيث قاموا بفعاليات احتجاجية شملت وقف العمل في المؤسسات الفلسطينية.
وقال المجدلاني في بيانه:إنه تقدم باستقالته "في ضوء التداعيات التي راجت مؤخرا لدى أوساط في الرأي العام الفلسطيني وقطعا للطريق أمام زعزعة الوحدة المجتمعية والسياسية لشعبنا الفلسطيني البطل في هذه المرحلة".
وأضاف "كما تحليت بالشجاعة الأدبية والسياسية والأخلاقية سابقا، أكرر اعتذاري لبنات وأبناء شعبنا عن لفظ غير لائق مع التأكيد على أنني لم أقصد الإساءة لأحد من قريب أو بعيد".
والمجدلاني عضو في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وأمين عام جبهة النضال الشعبي الفلسطينية.
كما يشغل حاليا منصب وزير

العمل بالإضافة الى وزير الزراعة بعد أن أوقف وزير الزراعة اسماعيل دعيق في اغسطس الماضي عن العمل بعد ان وجهت له تهم في الفساد.
والمجدلاني هو ثالث وزير يواجه مشاكل قد تؤثر سلبا على حكومة سلام فياض بعد دعيق ووزير الاقتصاد حسن أبو لبدة الذي يواجه تهما بالفساد والاحتيال والتلاعب بالأسواق المالية.
واعلن ابو لبدة الثلاثاء تعليق عمله للتفرغ للدفاع عن نفسه.
الا أن النائب العام أحمد المغني طالب فياض بإصدار قرار بوقفه عن العمل، مشيرا الى أن إعلان أبو لبدة إجراء لا أساس قانونيا له.
وينص القانون الفلسطيني على إيقاف أي وزير فورا عن العمل في حال وجهت له تهم فساد من النائب العام حتى يبت القضاء في تهمته.

 

أهم الاخبار