رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تظاهرتان للتيار الصدرى ضد زيارة بايدن للعراق

عربى وعالمى

الأربعاء, 30 نوفمبر 2011 09:19
النجف - ا ف ب:

تظاهر المئات من انصار التيار الصدري الذي يقوده الزعيم الشيعي مقتدى الصدر صباح اليوم الاربعاء في مدينتي النجف والبصرة استنكارا لزيارة نائب الرئيس الامريكي جو بايدن للعراق.

وكان بايدن قد وصل مساء الثلاثاء الى بغداد في زيارة لم يعلن عنها مسبقا، تأتي قبل اسابيع قليلة من اكتمال الانسحاب الامريكي من البلاد.
وتجمع المئات من انصار التيار الصدري في ساحة الصدرين وسط النجف (150 كلم جنوب بغداد) وحملوا اعلاما عراقية ولافتات منددة بالولايات المتحدة.
وكتب على احدى اللافتات "نستنكر ونشجب زيارة نائب

الرئيس الامريكي جو بايدن الى العراق"، فيما كتب على أخرى "كلا كلا امريكا".
وردد المتظاهرون وبينهم رجال دين ومسئولون محليون هتافات "اخرج اخرج يا محتل" و"نموت وما نتنازل".
وقال نائب محافظ النجف رزاق شريف: "نشجب ونستنكر الزيارات المتكررة لنائب الرئيس الامريكي التي لا تأتي بشيء الى العراق والعراقيين انما تصب في خدمة المصالح الامريكية".
وفي البصرة (450 كلم جنوب بغداد)، نظم التيار الصدري تظاهرة مماثلة شارك فيها حوالى 500
شخص بينهم رجال دين ونواب في البرلمان.
وتجمع المتظاهرون في ساحة خمس ميل شمال المدينة حيث هتفوا "كلا كلا امريكا، كلا كلا استعمار"، و"الموت لامريكا، الموت لاسرائيل".
ورفعوا لافتات كتب على احداها "نطالب الحكومة العراقية بطرد بايدن الصهيوني من العراق".
ويرفض التيار الصدري الذي سبق وان خاض حربا ضارية مع القوات الاميركية عام 2004، رفضه للوجود الامريكي العسكري وحتى العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة.
وتتزامن زيارة بايدن مع تواصل انسحاب القوات الامريكية التي يفترض ان ينتهي وجودها في العراق قبل نهاية العام.
وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما اعلن في 21 اكتوبر ان القوات الامريكية ستنسحب من العراق بحلول نهاية 2011 تطبيقا لاتفاقية امنية موقعة بين الجانبين.

أهم الاخبار