رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الناتو يعد بالتحقيق فى استهداف القوات الباكستانية

عربى وعالمى

السبت, 26 نوفمبر 2011 12:47
كابول - أ ف ب:

وعد الجنرال الامريكي جون آلن قائد قوات الحلف الاطلسي في افغانستان اليوم السبت بإجراء تحقيق شامل بعد ما أوردته باكستان من وقوع ضربة جوية للحلف الاطلسي اسفرت عن مقتل 20 جنديا على الاقل.

وقال الجنرال آلن، قائد القوة الدولية للمساعدة في إرساء الأمن في افغانستان (إيساف): إن "هذا الحادث يسترعي اقصى درجات الانتباه مني شخصيا ويستلزم مني التحقيق بدقة فيه للوقوف على الحقائق".
واضاف آلن في بيان "اقدم احر تعازي الشخصية والقلبية لأسر وأحباء اي

افراد من قوات الامن الباكستانية قد يكونوا قتلوا او اصيبوا".
يذكر ان المسئولين الباكستانيين والامريكيين والافغان يتبادلون الاتهامات بشكل متزايد بشأن هجمات عابرة للحدود على مدار الشهور الستة منذ قتلت قوات امريكية خاصة اسامة بن لادن على مقربة من العاصمة الباكستانية اسلام اباد في عملية لم تطلع القوات الباكستانية عليها مسبقا.
وقالت ايساف اليوم السبت: إنها تبقى "ملتزمة بتحسين العلاقات الأمنية" مع
باكستان، بما في ذلك تنسيق العمليات بمحاذاة الحدود، غير الواضحة المعالم بين باكستان وافغانستان في كثير من الاحيان، "في اطار جهودنا المتحدة لمكافحة الارهاب".
وتتهم باكستان بشكل متكرر الحلف الاطلسي بانتهاك مجالها الجوي خلال تعقبها مسلحي القاعدة، غير ان هذه هي المرة الاولى التي توجه السلطات الباكستانية احتجاجا على ضربة قاتلة كهذه.
وكانت آخر ازمة وقعت في سبتمبر 2010 حينما اغلقت باكستان الطريق البري الرئيسي لامداد قوات الحلف الاطلسي عند طرخام لمدة 11 يوما بعد اتهام الحلف بقتل ثلاثة جنود باكستانيين في هجوم اخر في المناطق الشمالية الغربية.
واعيد فتح الحدود بعد اعتذار رسمي من الولايات المتحدة.

 

أهم الاخبار