رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لبنان يرفض أي عقوبات للجامعة العربية على سوريا

عربى وعالمى

الخميس, 24 نوفمبر 2011 12:30
لبنان يرفض أي عقوبات للجامعة العربية على سورياوزير الخارجية اللبنانى عدنان منصور
بيروت - أ ف ب:

أعلن وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور ان بيروت "لن تؤيد" اي عقوبات قد تتخذها الجامعة العربية بحق دمشق، فيما يتحضر وزراء الخارجية العرب لعقد اجتماع طارئ حول سوريا اليوم الخميس في القاهرة.

وقال منصور امام الصحفيين الاربعاء إن لبنان "لن يؤيد اي عقوبات قد يتخذها مجلس وزراء خارجية الدول العربية" في اجتماعه الطارئ الذي يعقد بعد ظهر اليوم الخميس في القاهرة".
وردا على سؤال عما اذا كان لبنان سيعارض قرار العقوبات ام سيمتنع عن التصويت، قال منصور، الذي غادر الى

القاهرة اليوم الخميس للمشاركة في الاجتماع، "سنقرر ذلك خلال الاجتماع في ضوء ما سيطرح".
ويعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا اليوم الخميس في القاهرة لبحث تطورات الوضع في سوريا.
وسيبحث وزراء الخارجية في اجتماعهم الخطوات الواجب اتخاذها بعد رفض الجامعة العربية التعديلات التي طلبت سوريا ادخالها على مشروع البروتوكول المتعلق بمركز ومهام المراقبين الذين تنوي الجامعة ارسالهم الى سوريا لانها "تمس جوهر الوثيقة" و"تغير جذريا طبيعة مهمة
البعثة"، بحسب ما اعلنت الامانة العامة للجامعة العربية في بيان الاحد.
وتعد سوريا المنفذ البري الوحيد للبنان في ظل اغلاق الحدود بينه وبين اسرائيل التي لا يعترف بها لبنان وهو رسميا في حالة حرب معها.
ويتمتع حزب الله وحلفاؤه بغالبية الوزراء في الحكومة التي يرأسها نجيب ميقاتي.
وينقسم اللبنانيون اجمالا بين مناهضين للنظام السوري ومعظمهم من قوى 14 اذار المعارضة، ومؤيدين لدمشق ومعظمهم من قوى الثامن من اذار وابرز اركانها حزب الله.
وانتقدت المعارضة وابرز اركانها رئيس الحكومة السابق سعد الحريري، بشدة موقف الحكومة بالتصويت الى جانب سوريا واليمن ضد 18 دولة عربية قررت تعليق عضوية سوريا في جامعة الدول العربية في 11 نوفمبر الجاري.

أهم الاخبار