رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تظاهرة مناهضة للنظام السورى فى شمال لبنان

عربى وعالمى

الجمعة, 18 نوفمبر 2011 20:57
طرابلس - أ ف ب:

تجمع حوالى 150 شخصاً فى طرابلس في شمال لبنان في تظاهرة باتت اسبوعية للمطالبة باسقاط نظام الرئيس السوري بشار الأسد، وقد تخللها اليوم إحراق صورة لرئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي الذي تضم حكومته اكثرية من حزب الله وحلفائه المؤيدين لدمشق.

وانطلقت التظاهرة بدعوة من هيئة علماء الصحوة الإسلامية من مسجد القبة في طرابلس وسارت في شوارع المدنية وهي تطلق هتافات "فليسقط بشار الأسد".
كما رفعت لافتات تطالب بسحب السفراء من سوريا واعلام سوريا في عهد الاستقلال (اخضر وابيض واسود مع صلاصة نجوم حمراء) ورايات "لا اله الا الله محمد رسول الله".
ثم ما لبثت ان تحولت المسيرة التي شارك فيها لبنانيون وسوريون الى الهتافات المناهضة للحكومة اللبنانية، فردد المتظاهرون "جايي دورك حزب الله"، و"الشعب يريد اسقاط نجيب".
وفي ختام المسيرة قام عدد من المتظاهرين بإحراق

صورة لميقاتي وسط صيحات التكبير.
وخطب إمام مسجد حمزة في القبة زكريا المصري في المحتشدين، مرحبا بقرار جامعة الدول العربية تعليق عضوية سوريا، داعيا ميقاتي "إما إلى مواجهة حكومة حزب الله واما الاستقالة".
وصوت لبنان الأسبوع الماضي ضد قرار تعليق عضوية سوريا في جامعة الدول العربية الذي اتخذ باغلبية 18 صوتا، ورفضه كل من لبنان وسوريا واليمن، فيما تحفظ العراق.
وتتعرض الحكومة اللبنانية لانتقادات من المعارضة المناهضة لدمشق بسبب موقفها هذا.
وينحدر نجيب ميقاتي من طرابلس حيث يتمتع بقاعدة شعبية في المدينة ذات الغالبية السنية.

 

أهم الاخبار