رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ثلاثة قتلى وعشرات الجرحى برصاص الأمن السورى

عربى وعالمى

الاثنين, 14 نوفمبر 2011 16:09
نيقوسيا - أ ف ب:

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان بأن ثلاثة مدنيين قتلوا وجرح عشرات آخرون برصاص الامن السوري اليوم الاثنين في مدن سورية عدة، وتحدث عن العثور على جثامين خمسة من عناصر الجيش بينهم ضابط في أدلب شمال البلاد.

ففي حمص معقل الحركة الاحتجاجية ذكر المرصد ان "مواطنين استشهدا في حي جوبر المجاور لحي بابا عمرو إثر إطلاق الرصاص الكثيف والقصف بالرشاشات الثقيلة".
واضاف المرصد ان دخانا شوهد يتصاعد من احد ابنية حي بابا عمرو.
كما اكد المرصد "مقتل شاب (29 عاما) إثر إطلاق

رصاص من حاجز عسكري في مدينة انخل" الواقعة في ريف درعا، مهد الحركة الاحتجاجية غير المسبوقة التي تعصف في البلاد منذ منتصف مارس.
وفي ريف درعا، ذكر المرصد ان "عشرات الاشخاص أصيبوا بجروح إثر اقتحام قوات امنية لبلدة خربة غزالة صباح اليوم من اجل انهاء العصيان المدني في البلدة".
وتابع ان "اشتباكات عنيفة جرت على أثر ذلك بين الجيش والامن النظامي السوري ومسلحين يعتقد انهم منشقون" بدون ان
يضيف أي تفاصيل اضافية.
وفي ريف ادلب اكد المرصد العثور على "جثامين خمسة عناصر من الجيش النظامي السوري بينهم ضابط قرب معسكر الشبيبة في بلدة النيرب".
واضاف ان "قوات الامن السورية تنفذ منذ صباح اليوم حملة مداهمات واعتقالات في قرى كفر بطيخ وجوباس وابديتا قرب بلدة سراقب بحثا عن مطلوبين للسلطات الامنية".
كما خرجت تظاهرة ضمت نساء واطفالا ظهر اليوم في بلدة كفرومة طالبت بالحرية ورفض بقاء الرئيس السوري في الحكم، مؤكدة انها "تفضل الموت على استمرار حكم النظام السوري" حسب المرصد.
وفي وسط البلاد، خرجت تظاهرة حاشدة الاثنين في بلدة كفر نبودة (ريف حماة) تطالب "بإسقاط النظام ورحيل الرئيس السوري"، كما ذكر المصدر نفسه.

أهم الاخبار