سالفاكير يتهم الخرطوم بالسعى إلى الحرب

عربى وعالمى

الخميس, 10 نوفمبر 2011 19:05
جوبا- ا ف ب:

أكد رئيس جنوب السودان سالفاكير اليوم الخميس أن السودان يتهمه بدعم المتمردين على طول حدودهما المشتركة لتبرير "تحركات جارية" ضد جوبا ولإعادة إغراق البلاد التي حصلت حديثا على استقلالها في "حروب لا جدوى منها.

وقال كير في تصريح صحفي بشأن متمردين يقاتلون في الشمال "لا شأن لنا معهم، سياسيا وعسكريا. إن كل هذه الاتهامات تخدم كمقدمة للخرطوم لتبرير أعمالها الجارية ضد جنوب السودان.

وأضاف "غدا، عندما يجتاح الرئيس السوداني عمر البشير جنوب السودان، يستطيع

أن يقول إنه اضطر للتدخل للانتقام من تحركات موجهة ضده . يريدون استدراج جنوب السودان إلى حروب، حروب لا جدوى منها.

ووصف كير تصريحات البشير التي تفيد أن جوبا تمول المتمردين في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان الشماليتين المتاخمتين لحدود جنوب السودان وتشهدان نزاعات مسلحة، بأن "لا أساس لها من الصحة.

وتؤوي هاتان الولايتان أعدادا كبيرة من أنصار الفرع الشمالي للجيش

الشعبي لتحرير السودان، التمرد الجنوبي السابق الذي يتسلم السلطة اليوم في جوبا، وقد قاتلوا إلى جانب الجنوبيين خلال الحرب الأهلية بين الشمال والجوب (1983-2005، مليونا قتيل).

واندلعت المعارك بين الجيش السوداني والمتمردين أواخر يونيو في جنوب كردفان، وفي مطلع سبتمبر في النيل الأزرق، فيما تسعى الخرطوم إلى إرساء سلطتها في داخل حدودها الجديدة.

ورفعت الخرطوم في مستهل نوفمبر شكوى جديدة إلى مجلس الأمن اتهمت فيها جنوب السودان بدعم متمردين في هاتين الولايتين، وهذا ما نفته جوبا دائما حتى الآن.

ودعا كير إلى عدم طرح الخلافات أمام الجميع والبحث عن حل لها في ما بين الأطراف المعنية.

أهم الاخبار