عباس يبحث الاستيطان والأسرى مع مبعوث أمريكا

عربى وعالمى

الخميس, 10 نوفمبر 2011 08:32
غزة - أ ش أ:

قال د.صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير كبير المفاوضين الفلسطينيين إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن" سيلتقي المبعوث الأمريكى لعملية السلام ديفيد هيل يوم الأحد المقبل لبحث قضايا الاستيطان والإفراج عن المعتقلين وقضايا عملية السلام في المنطقة.

وحول لقاء اللجنة الرباعية الدولية يوم الاثنين المقبل مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي والمقرر أن يبحث الحل في قضيتي الأمن والحدود، قال عريقات، فى تصريحات لراديو فلسطين اليوم الخميس "نحن

نتعاون معهم بشكل دائم ونأمل فى الحصول على إجابات للقضيتين، ومن جانبنا نحن نتعاون معهم في كل شيء بعكس الجانب الإسرائيلي".
وعن دور اللجنة الرباعية في إمكانية دفع عملية السلام، قال عريقات "إن الذي سيخرج عملية السلام من الجمود هو وقف الاستيطان وقبول إسرائيل بالدولة الفلسطينية على حدود 67"، مؤكدا أن إسرائيل هى التي تعطل المفاوضات
وتتحمل المسئولية في ذلك".
وعن احتمال عدم حصول الرباعية الدولية على أجوبة من إسرائيل، قال عريقات "نحن نقول بشكل واضح إنه آن الأوان للمجمع الدولي أن يتم وضع إسرائيل تحت المسائلة حيال التصرفات الاستيطانية التي تأخذ المنطقة إلى اتجاه العنف وإراقة الدماء، مضيفا أن انعدام خيار قام الدولة الفلسطينية يدفع المنطقة إلى العنف.
ووصف عريقات قيام إسرائيل بتجميد الأموال الفلسطينية (عائدات الضرائب)، بأنه ابتزاز سياسي وسرقة في وضح النهار، وقال "هذه أموالنا تسرقها اسرائيل وهو تصرف غير لائق وغير مقبول ويجب على إسرائيل أن تعيد هذه الأموال فورا".

أهم الاخبار