قوات الأمن تحاصر حي بحمص بأكثر من 50 دبابة

عربى وعالمى

الأربعاء, 09 نوفمبر 2011 11:47
دمشق -أ ش أ

 أكد المعارض السوري هادي العبدالله عضو الهيئة العامة للثورة السورية أن حي باب عمرو في حمص وسط البلاد لايزال محاصرا بأكثر من 50 دبابة ، فيما تمت محاصرة واقتحام حيي الخالدية والشماس بحمص ومداهمتهما بحملة تفتيش واعتقالات واسعة وسط إطلاق نار كثيف.

وقال العبد الله - في تصريح لقناة (العربية) الإخبارية بثته صباح اليوم الأربعاء - إن الأوضاع الإنسانية في حي باب عمرو سيئة للغاية ؛ حيث يوجد

نقص في المواد الغذائية والأدوية ، كما استمر انقطاع المياه والكهرباء والاتصالات لأكثر من أسبوع.
وأضاف أن قوات النظام قامت ليلة أمس بإحراق العديد من منازل الناشطين ، لافتا إلى أن هيئة التنسيق الوطني في الداخل لاتمثل أحدا من الشعب السوري ما دامت مصرة على حوارها مع النظام القاتل ولعدم استجابتها لمطالب الشعب السوري المتمثلة في
طلب الحظر الجوي والحماية الدولية للمدنيين.

في سياق آخر، اتهم مفتي سوريا الشيخ أحمد حسون مجلة "دير شبيجل" الألمانية بأنها حرفت كلامه في مقابلة أجرتها معه في وقت سابق عن الأزمة السورية ، وكانت المجلة قد نسبت إليه قوله "إن الرئيس السوري بشارالأسد ليس متمسكا بالرئاسة وإنه سيتنحى عن السلطة ويعود لممارسة مهنة الطب وسيرفع قبعته للمعارضة السورية إذا كان لديها برنامجا واضحا".

وانتقد المفتي القنوات التليفزيونية التي تغطي الأحداث في سوريا على الأخص قناة "العربية" ، داعيا إلى عدم تحريف ما ينقل عنه لما يخلفه من فرقة وانقسام.
 

أهم الاخبار