محكمة تقصر مدة إضراب فى إسرائيل لأربع ساعات

عربى وعالمى

الاثنين, 07 نوفمبر 2011 16:28
القدس - رويترز

أنهى اتحاد نقابات العمال الإسرائيلية (الهستدروت) إضرابه الذي لم يدم طويلا اليوم الإثنين والذي أغلق جميع القطاعات الرئيسية للاقتصاد عقب قرار محكمة عمالية بتحديد مدته بأربع ساعات فقط.

وكان الاتحاد الذي يضم مئات آلاف العاملين في القطاع العام يريد أن يستمر الإضراب لحين التوصل لاتفاق مع الحكومة بشأن وضع العاملين الذين يعملون بأجر يومي.
وهدد الاتحاد بإغلاق جميع مطارات وموانئ وبنوك البلاد والبورصة لأجل غير مسمى لكن قيادة

الاتحاد أعلنت التزامها بقرار المحكمة وقلصت مدته لينتهي بعد أربع ساعات من صباح اليوم الإثنين.
وأغلق مطار بن جوريون الدولي قرب تل أبيب لمدة ساعتين فقط وجرى إلغاء أو إرجاء نحو 12 رحلة. وقال متحدث باسم سلطات المطار: إن العمل عاد لحالته الطبيعية سريعا.
وبدأ التداول في بورصة تل أبيب متأخرا عن موعده بنحو ساعة وسيستمر العمل
بها لمدة نصف ساعة إضافية.
كان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد دعا يوم الأحد الاتحاد لإلغاء الإضراب الذي عطل أيضا القطارات والحافلات والجامعات والوزارات ومجالس البلدية.
ويتركز الخلاف على وضع العاملين الذين يعملون بعقود ويجري الاستعانة بهم من خلال وكالات توظيف.
ويطالب الاتحاد الحكومة بمنح نحو 250 ألف عامل - مثل عمال النظافة وحراس الأمن - مزايا كاملة لأنهم يحصلون على مزايا أقل كثيرا ممن يحصلون على رواتب من الحكومة مباشرة.
وأمرت المحكمة الأطراف المعنية بإجراء محادثات مكثفة لإيجاد تسوية وإبلاغها بما يتم إحرازه من تقدم بحلول يوم الخميس.

أهم الاخبار