غداً.. إضراب عام فى إسرائيل

عربى وعالمى

الأحد, 06 نوفمبر 2011 17:28
تل ابيب - ا ف ب :

فيما يمثل تهديدا صريحا للمصالح الداخلية، أعلنت نقابة العمال المركزية الإسرائيلية الهستدروت اليوم الأحد بدء إضراب عام مفتوح يوم غدٍ الإثنين تنديدا بزيادة تشغيل الموظفين المتعاقدين في القطاع العام، وذلك في حال عدم التوصل إلى اتفاق في اللحظة الأخيرة مع وزارة المالية.

وصرح المتحدث باسم النقابة أيال مالما "يرمي هذا الإضراب المفتوح إلى الاحتجاج على أوضاع موظفي الفئة الثانية هؤلاء الذين يشكلون مئات الآلاف من الإسرائيليين العاملين في القطاع العام وفي عدد من الشركات الخاصة".
وأوضح "أن استخدام هؤلاء الموظفين

الذين لا ينالون الحقوق الاجتماعية نفسها ويتلقون أجورا أدنى من غيرهم بات وباء حقيقيا ينبغي القضاء عليه". وأضاف أن هذه الظاهرة تفاقمت الى حد "بات تقدير عدد هؤلاء الموظفين بدقة أمراً صعباً".
وفشلت المفاوضات التى أجريت في الأيام الأخيرة بين أمين عام الهستدروت عوفر عيني ووزير المالية يوفال شتاينيز سعياً إلى تجنب الإضراب. وتطالب النقابة بتثبيت عدد من هؤلاء الموظفين في القطاع العام أو بمنحهم الحقوق
نفسها التي يتمتع بها زملاؤهم من أصحاب العقود الثابتة.
وفي حال تعذر التوصل إلى اتفاق في اللحظة الأخيرة يتوقع أن يشل الإضراب كافة الإدارات والوزارات والبلديات والجامعات والمستشفيات ومطار بن جوريون الدولي والقطارات والنقل البري والموانئ والمصارف وبورصة تل أبيب وشركتي الكهرباء والاتصالات والمحاكم، على ما حذر مالما.
وفي أثناء انعقاد مجلس الوزراء الأحد أطلق رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو نداء إلى الهستدروت للعودة عن قرار الإضراب بحسب بيان خرج عن مكتبه قال نتانياهو فيه "أدعو الهستدروت إلى العودة عن قرار الإضراب وأعتقد أن التوصل إلى حل عادل ومسؤول أمر ممكن علينا أن ندير اقتصادنا بمسؤولية في وقت تهتز فيه الاقتصادات الأوروبية بشدة ".

أهم الاخبار