رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إطلاق سراح معتقلين شيعة فى السعودية

عربى وعالمى

الخميس, 03 نوفمبر 2011 13:43
الرياض - ا ف ب :

قال ناشطون حقوقيون: إن السلطات السعودية أطلقت ليل الاربعاء الخميس سراح ستة أشخاص اعتقلوا أثناء مسيرات الربيع الماضي في المنطقة الشرقية حيث تسكن غالبية الشيعة في المملكة، وذلك بعد أقل من 48 ساعة على الإفراج عن 17 آخرين. ويتحدر هؤلاء من بلدات محافظة القطيف، وكانوا محتجزين لعدة أشهر.

وأضافت المصادر أن عدد معتقلي مسيرات القطيف الذين "لا يزالون رهن الاحتجاز يبلغ حوالى الثلاثين شخصا"، وقضى المفرج عنهم فترات متفاوتة تراوحت بين أسابيع وأكثر من أربعة اشهر

في السجن.
ولم يتسن الحصول على تعليق من مصدر رسمي، لكن اطلاق سراح بعض الموقوفين قد يكون مرتبطا باقتراب عيد الاضحى.
وكانت السلطات اعتقلت خلال الاشهر القليلة الماضية نحو 332 شخصا أطلق معظمهم، بحسب عدد من الناشطين.
وما يزال عدد من المثقفين والناشطين قيد التوقيف أبرزهم نذير الماجد وفاضل المناسف وزكريا صفوان وعلي الدبيسي.
وتعد المنطقة الشرقية الغنية بالنفط المركز الرئيسي للشيعة السعوديين الذين يشكلون حوالى
10% تقريبا من السكان البالغ عددهم نحو 19 مليون نسمة، وكانت شهدت تظاهرات محدودة تزامنا مع الحركة الاحتجاجية في البحرين وغيرها من دول "الربيع العربي".
ويتهم أبناء الطائفة الشيعية السلطات بممارسة التهميش بحقهم في الوظائف الادارية والعسكرية خصوصا في المراتب العليا.
وقد طالب مشاركون في تظاهرات القطيف الربيع الماضي بتحسين أوضاعهم في حين اطلق آخرون هتافات تندد بإرسال قوة درع الجزيرة الى البحرين.
وقد أوقعت مواجهات في بلدة العوامية الشيعية قبل شهر 14 جريحا غالبيتهم من الشرطة في حين اتهمت وزارة الداخلية ايران دون ذكرها بالاسم بالتحريض على العنف، داعية المحتجين الى "تحديد ولائهم إما للمملكة أو لتلك الدولة ومرجعيتها".

 

أهم الاخبار