لجان التنسيق بسوريا تدعو للتظاهر السلمى الجمعة

عربى وعالمى

الخميس, 03 نوفمبر 2011 12:54
نيقوسيا - أ ف ب:

دعت لجان التنسيق المحلية التي تمثل حركة الاحتجاج السورية ضد نظام الرئيس بشار الاسد في الداخل الى "التظاهر السلمي" الجمعة، في بيان الخميس، غداة موافقة سوريا على خطة الجامعة العربية للخروج من الأزمة متعهدة بوقف القمع في البلاد.

واعلنت لجان التنسيق في بيانها أنها "تدعو ابناء الشعب السوري الى التحقق من نوايا النظام من خلال استمرارهم في إشكال الاحتجاج كافة".
ودعا البيان "القوى الثورية كافة إلى العمل من أجل تنسيق الجهود لتنظيم مظاهرات

واعتصامات شاملة"، مضيفا "ليكن يوم غد الجمعة يوم التظاهر في كل الساحات والشوارع، ومواصلة الكفاح اللاعنفي حتى إسقاط النظام".
وأعربت لجان التنسيق عن "تشكيكها في جدية قبول النظام السوري لبنود مبادرة الجامعة العربية، مشيرة الى ان سقوط قتلى في اعمال قمع الاحتجاجات الاربعاء "يؤكد نوايا النظام الحقيقية في الاستمرار بمواجهة الحراك الثوري السلمي بالقتل والعنف".
ورأى البيان ان "قبول النظام
لمبادرة الجامعة العربية يوفر فرصة لأطياف أوسع من أبناء الشعب السوري للتعبير عن حقيقة مواقفهم السياسية عبر الانضمام إلى الثوار السلميين المتظاهرين في شوارع المدن السورية". واوقعت اعمال العنف الاربعاء 34 قتيلا.
واعلن رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم في مؤتمر صحفي في ختام اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة مساء الاربعاء موافقة دمشق على الخطة العربية لانهاء الازمة المستمرة في سوريا منذ منتصف مارس والتي اوقعت وفقا للامم المتحدة اكثر من ثلاثة آلاف قتيل.
وشدد على انه "إذا لم تلتزم سوريا فإن الجامعة ستجتمع مجددا وتتخذ القرارات المناسبة في حينه".

أهم الاخبار