أسانج ينتظر صدور حكم حول تسليمه إلى السويد

عربى وعالمى

الثلاثاء, 01 نوفمبر 2011 18:08
لندن - ا ف ب

يواجه مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج الأربعاء صدور حكم المحكمة العليا في لندن حول ما إذا كان سيتم تسليمه إلى السويد حيث يواجه اتهامات بالاغتصاب.

ويخوض الأسترالي البالغ الأربعين والذي أثار موقعه الذي كشف الكثير من البرقيات غضب الحكومات حول العالم، معركة قضائية شرسة منذ ألقي القبض عليه في ديسمبر الماضي بعد صدور أمر قضائي أوروبي بذلك.

ومن المقرر ان تعلن المحكمة العليا

في لندن في الساعة 09,45 ت ج قرارها حول ما اذا كانت ستثبت حكما اصدرته محكمة ادنى في فبراير بتسليم اسانج للسلطات السويدية لمواجهة تحقيقات تتعلق باتهامات وجهتها امراتان له بالاعتداء جنسيا عليهما.

وفي بريطانيا عاش أسانج خارج السجن بكفالة في ظل إجراءات مشددة كشرط لعدم احتجازه، وقد استضافه صاحب قصر

مؤيد له في شرق إنجلترا، غير أنه تعين عليه أن يضع حزاما حول كاحله يحدد تحركاته مع التزامه البقاء داخل مقره خلال ساعات الليل.

ويأتي القرار الذي طال انتظاره والذي ارجىء منذ استمعت المحكمة العليا الى استئناف اسانج في يوليو، من دون ان يحسم المعركة القضائية وان كان من المتعذر وليس المستحيل ان يستأنف اي من الجانبين قرار المحكمة العليا.

وبحسب الحكم يمكن لأسانج أو للسلطات السويدية نظريا رفع المسألة أمام المحكمة الأعلى في لندن وهي المرجعية القضائية الأخيرة في البلاد.

أهم الاخبار