زيارة مفاجئة لراسموسن إلى ليبيا

عربى وعالمى

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 19:54
طرابلس- ا ف ب:

قام الامين العام لحلف شمال الاطلسي اندرس فوج راسموسن اليوم الاثنين بزيارة مفاجئة لليبيا في اليوم الاخير من المهمة الجوية للحلف الذي لعب دورا حاسما في سقوط نظام معمر القذافي، فيما ينتخب اعضاء المجلس الوطني مساء اليوم رئيس الحكومة الانتقالية الجديدة.

وافاد صحفي من ان اعضاء المجلس الانتقالي المجتمعين في طرابلس بدأوا التصويت وكان رئيس المجلس مصطفى عبد الجليل الاول وضع بطاقته في صندوق الاقتراع.
وسيختار الاعضاء ال52 في المجلس بين خمسة مرشحين كما اوضح مقرر المجلس مصطفى المناع، مضيفا انه كان

هناك عشرة مرشحين الاحد لكن انسحب خمسة منهم اليوم الاثنين بينهم عبد الحفيظ غوقة نائب رئيس المجلس الانتقالي.
وقال عبد الجليل بعد الادلاء بصوته "ان هذا التصويت يثبت ان الليبيين قادرون على بناء مستقبلهم.
وكان مسئول في المجلس رفض كشف اسمه صرح في وقت سابق ان "النتائج ستعلن اثناء مؤتمر صحفي هذا المساء.
وتنص خارطة طريق اعلنها المجلس الانتقالي على تشكيل حكومة موقتة بعد شهر كموعد اقصى من اعلان تحرير
البلاد الذي تم رسميا في 23 اكتوبر. وتجري انتخابات تأسيسية في مهلة لا تتعدى ثمانية اشهر تتبعها انتخابات عامة بعد سنة على ابعد تقدير.
وبعد سبعة اشهر من اولى عمليات القصف الجوي التي قامت بها طائرات الحلف الاطلسي على مواقع لقوات القذافي، قام راسموسن اليوم بزيارة لطرابلس اجرى خلالها محادثات مع القادة الليبيين الجدد. وهي الزيارة الاولى لأمين عام للحلف الاطلسي الى ليبيا.
وقال رافق راسموسن في رحلته ان الأمين العام للحلف العسكري الغربي وصل على متن طائرة نقل عسكري من طراز سي130 ترافقها مقاتلتان فرنسيتان من طراز ميراج.
وتأتي الزيارة بعد ثلاثة ايام من تأكيد الحلف الاطلسي انتهاء عملية "الحامي الموحد" التي شاركت فيها 28 دولة.

أهم الاخبار