رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السلطان قابوس يحذر من الغلو والتطرف

عربى وعالمى

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 16:38
مسقط- ا ف ب:

 حذر سلطان عمان قابوس بن سعيد اليوم الاثنين من الغلو والتطرف في المجتمعات ووعد بمكافحة الفساد في السلطنة، وذلك في افتتاح السنة البرلمانية الجديدة.

وقال السلطان قابوس: ان "المجتمعات التي تتبنى فكرا يتصف بالتشدد والتطرف والغلو إنما تحمل في داخلها معاول هدمها ولو بعد حين".
واكد السلطان في كلمة القاها اليوم الاثنين في الاجتماع السنوي لمجلس عمان الذي يضم مجلس الشورى المنتخب ومجلس الدولة المعين، في مدينة منح (180 كلم غرب مسقط)، انه في الوقت الذي "لا يمكن السماح باحتكار الرأي وفرضه على الآخرين ولا

يمكن في الوقت ذاته السماح بالتطرف والغلو من جانب أي فكر كان لان في كل ذلك إخلالا بالتوازن الواجب بين الأمور والذي على أساس منه تتخذ القرارات الحكيمة التي تراعي مصالح الجميع".
وكانت سلطنة عمان، العضو في مجلس التعاون الخليجي، شهدت في الربع الاول من العام الحالي اسابيع من التظاهرات المطالبة باصلاحات سياسية ومكافحة الفساد على خلفية استياء اجتماعي في حركة غير مسبوقة في السلطنة، وذلك في سياق "الربيع العربي".
واكد السلطان قابوس الذي سيحتفل بعد اسبوعين بمرور 42 عاما على حكمه "ان المجتمع العماني يرفض أية دعاوى لا تتفق وطبيعته المتسامحة المعتدلة".
وفي اطار خططه لمكافحة الفساد وبعد اجرائه في بداية مارس الماضي تعديلا وزاريا بعد اتهامات من متظاهرين لحكومته بالفساد، قال السلطان قابوس "يجب سد كل الثغرات أمام أي طريق يمكن إن يتسرب منها فساد".
واكد السلطان على "عدم السماح بأي شكل من أشكال" الفساد، مكلفا الحكومة الحالية "باتخاذ كافة التدابير التي تحول دون حدوثه وعلى الجهات الرقابية ان تقوم بواجبها في هذا الشأن بعزيمة لا تلين تحت مظلة القانون وبعيدا عن مجرد الظن والشبهات".
واكد عزمه على "تطوير المؤسسات القضائية والرقابية بما يحقق تطلعاتنا لترسيخ دولة المؤسسات".

أهم الاخبار