باراك ينفى اتخاذ قرار بضرب إيران

عربى وعالمى

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 10:11
القدس المحتلة - أ ف ب:

نفى وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك اليوم الاثنين ما تناقلته وسائل الاعلام الاسرائيلية عن انه قرر مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مهاجمة ايران على الرغم من معارضة قادة الجيش والاستخبارات لذلك.

وقال باراك لإذاعة الجيش الاسرائيلي ساخرا من هذه المعلومات: "لا تحتاج لان تكون عبقريا لتفهم انه

في 2011 في اسرائيل لا يستطيع شخصان ان يقررا التصرف بمفردهما".
واضاف انه "في وزارة الدفاع ومكتب رئيس الوزراء آلاف الاوراق حول المحادثات التي اجريت عن ايران بحضور عشرات المسؤولين والوزراء".
واكد الوزير الاسرائيلي مجددا ان "تقدم ايران في
الحصول على سلاح نووي هو التهديد الرئيسي للامن في المنطقة ولاسرائيل على وجه الخصوص".
وأكد انه "يجب العمل مع كافة الوسائل الضرورية والإبقاء على جميع الخيارات"، مشددا على "اهمية الضغوط الدولية والعقوبات".
وقال باراك "كما قلت اكثر من عشرين مرة اسرائيل لا تستطيع التعامل مع ايران نووية".
وكان باراك يرد على تقارير لوسائل الاعلام الاسرائيلية قالت انه قرر مع نتانياهو ضرب المنشات النووية الايرانية.

 

أهم الاخبار