رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إصابة زعيم منشق عن طالبان فى اعتداء بقندهار

عربى وعالمى

الأحد, 30 أكتوبر 2011 18:34
قندهار – أفغانستان- ا ف ب:

افادت السلطات المحلية ان احد القادة البارزين في طالبان والذي انضم اخيرا الى السلطات الافغانية اصيب بجروح طفيفة اليوم الاحد بانفجار قنبلة يدوية الصنع في قندهار (جنوب) معقل طالبان التاريخي.

وكان الملا نور العزيز يتولى مسئولية قيادية في ولاية هلمند الجنوبية قبل ان يعين "حاكما" لمتمردي طالبان في ولاية قندز (شمال).
وبعدما انشق مع خمسين من

رجاله في ابريل الماضي عن طالبان، تم تعيينه مديرا للشئون الدينية في ولاية قندهار.
وقالت السلطات المحلية في قندهار وفق بيان ان نور العزيز "اصيب بجروح طفيفة بانفجار قنبلة يدوية الصنع وضعها المتمردون لدى مرور سيارته" في قندهار.
واضافت ان الانفجار ادى الى تدمير سيارته.
وقال الطبيب سردار ان "نور العزيز وشخصا اخر نقلا الى المستشفى. لقد اصيبا بجروح طفيفة.
وكان نور العزيز صرح في اغسطس الماضي انه "يخشى على حياته" بعد اغتيال العديد من الشخصيات المرتبطة بالحكومة في جنوب افغانستان، في مقدمتهم احمد والي كرزاي الاخ غير الشقيق للرئيس الافغاني حميد كرزاي.
ووضع كرزاي وحلفاؤه الغربيون في يناير 2010 برنامجا للمصالحة في افغانستان واعادة دمج متمردي طالبان مقابل حصولهم على اموال وفرص عمل، لكنه لم يحقق نتائج مشجعة حتى الآن.

أهم الاخبار