خامنئى:المقاومة العراقية أجبرت الأمريكيين على الانسحاب

عربى وعالمى

الأحد, 30 أكتوبر 2011 17:27
طهران - ا ف ب

قال المرشد الأعلى لجمهورية إيران الإسلامية آية الله علي خامنئي اليوم الأحد إن "المقاومة الموحدة" للشعب العراقي أجبرت الولايات المتحدة على سحب قواتها من البلاد.

وقال أثناء اجتماعه بمسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان العراق المنطقة الكردية المتمتعة بحكم ذاتي في شمال العراق إن "الإباء الوطني الذي أدى أخيرا إلى إجبار أمريكا على الانسحاب من العراق يعد صفحة ذهبية في تاريخ هذه الأمة".
وتعد التصريحات اول رد فعل من جانب المرشد الاعلى لايران منذ اعلان الرئيس الاميركي باراك اوباما في

21 اكتوبر سحب ما تبقى من الجنود الاميركيين في العراق وعددهم 39 الف جندي بنهاية العام الراهن، ما يسدل الستار على الحرب التي استمرت ثماني سنوات في البلد المجاور لايران.
وجاء اعلان اوباما ليوفي بتعهد قدمه خلال حملته الانتخابية عام 2008 وقد وصف الجمهوريون قرار اوباما باعتباره خطأ سيتيح لايران توسيع نفوذها في العراق.
وقد حذرت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون كما حذر وزير الدفاع الاميركي ليون
بانيتا ايران من التدخل في العراق بعد انسحاب القوات الاميركية.
وقال بانيتا إن الولايات المتحدة "ستبقي على علاقات طويلة الأمد مع العراق"، مضيفا أن "الرسالة إلى إيران وإلى أي جهة أخرى قد تساورها أفكار بشأن العراق هي أن الولايات المتحدة ستبقي على تواجد في المنطقة لامد طويل".
وكان المسؤولون الإيرانيون قد دعوا مرارا لانسحاب القوات الأميركية من العراق منذ الغزو عام 2003 الذي أطاح بصدام حسين.
واتهم المسؤولون الأميركيون إيران بتسليح ودعم الميليشيات الشيعية في العراق ضد القوات الأميركية.
وفور إعلان أوباما موعد الانسحاب قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أن الإعلان "أمر جيد" متوقعا أن يعقب ذلك تغير في العلاقات بين طهران وبغداد.

أهم الاخبار