رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس تونس: 23 أكتوبر يوم تاريخى

عربى وعالمى

الأحد, 23 أكتوبر 2011 13:16
قرطاج - أ ش أ:

قال رئيس تونس المؤقت فؤاد المبزع إن يوم 23 أكتوبر هو يوم تاريخي ويوم فرحة ونخوة واعتزاز، يضع الشعب التونسي أمام مسئولياته في اختيار نوابه في المجلس الوطني التأسيسي.

جاء ذلك فى تصريح المبزع لوسائل الإعلام الوطنية والأجنبية عقب أدائه لواجبه الانتخابي بقرطاج حنبعل في أجواء تميزت بحضور ملاحظين تونسيين وأجانب وإقبال مكثف للناخبين على مركز الاقتراع.

ووصف الإقبال الكبير للناخبين على مراكز الاقتراع بـ "العظيم" مؤكدا أن يوم 23 أكتوبر وصل بتونس

بعد ثورة 14 يناير إلى شاطىء السلام، ومعبرا عن الأمل في أن تفتح الانتخابات آفاقا جديدة أمام كل التونسيين وأن تساهم في رسم مستقبل أفضل لهم.

وأكد جسامة المسئولية الملقاة على عاتق جميع التونسيين خلال الفترة القادمة، قائلا "منذ 14 يناير كانت المسئولية ملقاة أكثر على الحكومة ورئيس الجمهورية أما اليوم فإن المسؤولية هي مسؤولية الشعب لمواصلة المسيرة".

من جانبه، اعتبر يوسف الشاهد رئيس حزب (طريق الوسط) التونسى أن يوم 23 أكتوبر يوم انتخابات المجلس التأسيسي، يعد يوما تاريخيا بالنسبة لكافة الشعب التونسي إذ بعد أكثر من 50 سنة أصبح بمقدور التونسيين الإدلاء بأصواتهم بكل حرية وديمقراطية.

وأعرب الشاهد - في تصريح لوكالة الأنباء التونيسية عقب أدائه اليوم واجبه الانتخابي بمركز الاقتراع - عن أمله في أن تجري العملية الانتخابية في كنف الشفافية حتى تعكس النتائج إرادة الشعب.

وفي ما يخص الإقبال المكثف للمواطنين على صناديق الاقتراع بمختلف المراكز بالجهة، أكد أن هذا الإقبال دليل على تعطش التونسيين للديمقراطية بعد 23 سنة من قمع الحريات.

 

أهم الاخبار