رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إقبال كثيف فى أول أيام الانتخابات التونسية

عربى وعالمى

الأحد, 23 أكتوبر 2011 10:06
سيدي بوزيد - (ا ف ب) :

 احتشد مئات الناخبين امام مراكز الاقتراع اليوم الاحد في سيدي بوزيد (وسط غربي) التي انطلقت منها شرارة "ثورة الحرية والكرامة" في تونس.

وفور فتح مراكز الاقتراع بدأت تتشكل طوابير طويلة من الشبان والكهول استعدادا لأداء الواجب والحق الانتخابي.

وقال النقابي عطية العثموني "سيدي بوزيد تجندت لهذا اليوم المشهود".
وقال المحامي مختار الحجلاوي بعد أن قام بالتصويت للمرة الأولى بحرية "انها انتخابات

تتم في هدوء وحرية، وهذه ثمرة ثورتنا".
من جانبه قال احمد الزعفوري الذي اصطف للتصويت في وسط المدينة التي شهدت تفجر شرارة الثورة التي اطاحت بنظام بن علي قبل تسعة اشهر، "نحن نشهد ولادة تونس جديدة".
ويرفض الجميع كشف اسم القائمة التي صوت لها. ويؤكد العثموني بجدية بادية "سرية
الاقتراع هي اساس الانتخابات الحرة".
غير ان هذا النقابي اشار الى بعض الثغرات "التي شوشت بعض الشيء الناخبين". وقال إن "البعض تعرف بسهولة على القائمة التي سيصوت لها والبعض الآخر لم يميز بين الرموز والقوائم بينما بدأ ينفذ صبر البعض ازاء الانتظار الذي بدأ يطول للتمكن من التصويت.
واضاف ان "مواطنين نظموا مساء امس (السبت) اعتصاما للاحتجاج على تشابه الرموز بين قائمتين مستقلتين، وندد آخرون بوجود احد انصار النظام السابق على رأس مكتب انتخابي" في منطقة اولاد حفوز.

أهم الاخبار