رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بدء محاكمة المتهم بقتل مدير الشرطة الجزائرية

عربى وعالمى

الأربعاء, 19 أكتوبر 2011 18:40
الجزائر- ا ف ب:

بدأت اليوم الأربعاء محاكمة العقيد شعيب ولطاش المتهم بقتل مدير الشرطة الجزائرية علي تونسي العام الماضي، على خلفية قضية فساد تتعلق بإبرام صفقة مخالفة للقانون.

وفوجئت القاضية آسيا شقال برفض هيئة الدفاع عن ولطاش وأكثر من عشرين متهما آخرين، رئاستها للجلسة لأنها "غير محايدة" بسبب رفضها تلبية طلب إحضار تقريرين نصت عليهما لائحة الاتهام وليسا موجودين في ملف القضية.
وقال المحامي أمحند الطيب بلعريف "بما أن المحكمة ترفض إصدار أمر بإحضار التقريرين فقد أثبتت

عدم حيادها، لهذا السبب طلبنا رفض القاضية معالجة الملف والفصل فيه".
وحيال إصرار الدفاع على طلبه انسحبت القاضية لتعود بعد قرابة نصف ساعة وتقرر مواصلة المحاكمة.
وتتعلق القضية بصفقة شراء طابعات بقيمة 1,3 مليار دينار (130 مليون يورو) لصالح الوحدة الجوية للأمن الوطني التي كان العقيد ولطاش رئيسها.
وبرزت القضية بعد مقتل العقيد تونسي في 25 فبراير 2010 في مكتبه، ووجهت التهمة الى
ولطاش.
وطلبت القاضية من العقيد ولطاش أن يروي لها تفاصيل الصفقة، فأجاب "العقيد (علي) تونسي أعطانا الموافقة على برنامج المشتريات المتعلق بالصفقة، وتم تحديد الطلبية التي كانت الوحدة الجوية بحاجة إليها بناء على استشارة خبراء جزائريين وأجانب متخصصين في الإعلام الآلي.
ورفض محامو ولطاش تهمتي تبديد المال العام وإبرام صفقات مخالفة للتشريع، واعتبروا أن الهدف من القضية هو "إيهام الرأي العام بأن الصفقة كانت سببا في خلاف كبير بين ولطاش ورئيسه في العمل تونسي، ما دفعه إلى قتله."
ولا تزال القضية الأم أي قضية قتل المدير العام للأمن الوطني، أمام المحكمة العليا بعد طعن المحامين باجراءات التحقيق.

 

أهم الاخبار