رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نتنياهو يأمر بمراجعة سياسة الحكومة بشأن المستوطنات

عربى وعالمى

الأربعاء, 12 أكتوبر 2011 10:05
القدس (رويترز)

 أمر بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي بمراجعة سياسة الحكومة الخاصة بالمواقع الاستيطانية التي تقام دون تصريح رسمي في خطوة قالت مصادر سياسية إن الغرض منها يمكن أن يكون الموافقة على بعضها.

وقال بيان من مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي يوم الثلاثاء: إن لجنة خاصة ستفحص "السياسات والعمليات" الخاصة بالبناء في مواقع أقيمت في الضفة الغربية على أراض "وضعها لم يحسم".

وذكرت مصادر سياسية إن نتنياهو يبحث عن طرق لمنح موافقة الحكومة بأثر رجعي على بعض المواقع التي بنيت دون تصريح في قطع أرض مملوكة لفلسطينيين.
ويمكن لمثل هذه الخطوة ان تعقد الجهود الدولية لإحياء محادثات السلام الفلسطينية الاسرائيلية. وأثارت اسرائيل حنق الفلسطينيين

وانتقادات أجنبية الشهر الماضي حين وافقت على مشروع إسكاني آخر في الضفة الغربية لبناء 1100 وحدة سكنية في جيلو على مشارف القدس.
ولطالما وعدت اسرائيل الولايات المتحدة حليفتها الرئيسية بإزالة المواقع الاستيطانية المقامة بدون تراخيص وعددها يصل الى مائة موقع في إطار جهود إقرار السلام مع الفلسطينيين الذين يريدون إقامة دولة في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.
وأعقب إزالة السلطات الإسرائيلية لعدد من المواقع في العام الماضي إشعال النار في أربعة مساجد ووقوع هجمات تشتبه الشرطة الاسرائيلية بأنها من تنفيذ مستوطنين متشددين في إطار
ما يعرف باسم حملة "دفع الثمن".
وقالت صحيفة هاآرتس الاسرائيلية اليسارية إن نتنياهو زعيم حزب ليكود الداعم للمستوطنين تعرض لضغوط من جانبهم لوقف اي عمليات إزالة جديدة.
وقضت المحكمة الدولية بعدم شرعية كل المستوطنات الاسرائيلية التي بنيت في الضفة الغربية التي احتلتها اسرائيل عام 1967 . وترفض اسرائيل ذلك ويقول مؤيدو المستوطنين إن هذه الاراضي جزء لا يتجزأ من أرض اسرائيل ولها أهمية استراتيجية لأنها تطل على مناطق ساحلية مزدحمة بالسكان في اسرائيل.
وفي تعليق على مراجعة الحكومة الاسرائيلية لسياستها بشأن المواقع الاستيطانية غير المرخصة قال ياريف اوبنهايمر وهو متحدث باسم حركة السلام الان: "من الصعب تصور طريقة قانونية لجعل مصادرة الاراضي أمرا قانونيا".
واشترط الرئيس الفلسطيني محمود عباس وقف كل الانشطة الاستيطانية قبل استئناف محادثات السلام التي أجريت اخر مرة تحت رعاية الولايات المتحدة في سبتمبر عام 2010 .

أهم الاخبار