رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصر تؤيد شروط فلسطين لاستئناف التفاوض

عربى وعالمى

الأحد, 02 أكتوبر 2011 16:11
القاهرة (ا ف ب)

أكد وزير الخارجية المصرى محمد عمرو اليوم الأحد تأييد بلاده للشروط الفلسطينية من أجل استئناف المفاوضات مع إسرائيل وخصوصا وقف الاستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وأكد عمرو في بيان أصدره عقب لقاء عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات الذي يزور القاهرة للتنسيق بشأن التحرك الفلسطيني للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة "مساندة مصر لخيارات أشقائها الفلسطينيين وتفهمها الكامل لدوافع تحركهم خاصة فى ضوء إدراك جميع الأطراف لعدم جدية الجانب الإسرائيلي فى الانخراط فى عملية سياسية ذات مصداقية بهدف تحقيق تسوية نهائية للنزاع تقوم على أساس حل

الدولتين".

وأكد الوزير المصري أن بلاده "تؤيد الرئيس الفلسطينى فى تمسكه بخيار استئناف المفاوضات على أساس مرجعية واضحة ووقف الاستيطان الإسرائيلي، وأن تتم تلك المفاوضات فى إطار زمنى واضح ومحدد ومتفق عليه وبرعاية دولية".

وكانت الرباعية الدولية (الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا) دعت في بيان أصدرته بعيد تقدم الرئيس الفلسطيني بطلب العضوية الكاملة في مجلس الأمن في 24 سبتمبر الماضي إلى استئناف المفاوضات من أجل التوصل إلى تسوية نهائية للنزاع بين الفلسطينيين وإسرائيل قبل نهاية

2012.

وتضمن بيان الرباعية جدولا زمنيا يقضي بأن يلتقي الإسرائيليون والفلسطينيون مرة أولى خلال شهر لتحديد "برنامج زمني وأسلوب للتفاوض". وخلال هذا الاجتماع "التمهيدي" يتم أيضا الالتزام بالتوصل إلى اتفاق نهائي في نهاية 2012 "حدا أقصى".

ولا يتطرق بيان الرباعية إلى أية تفاصيل، ويستند إلى خطاب باراك أوباما في مايو والذي اقترح فيه الرئيس الأمريكي التفاوض على قاعدة حدود ما قبل الحرب العربية الإسرائيلية العام 1967، مع تبادل للأراضي يوافق عليه الطرفان ويأخذ في الاعتبار التعديلات التي طرأت منذ ذلك التاريخ.

ودعا المفاوض الفلسطيني نبيل شعث السبت الرباعية إلى الإشارة بشكل واضح إلى ضرورة تجميد الاستيطان الإسرائيلي قبل استئناف المفاوضات مع إسرائيل، كما طالب بأن يعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو موافقته العلنية على بيان للرباعية بهذا الصدد.

أهم الاخبار