رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قناة موالية للقذافى تنفى اعتقال موسى إبراهيم

عربى وعالمى

الجمعة, 30 سبتمبر 2011 11:15
قناة موالية للقذافى تنفى اعتقال موسى إبراهيمموسى ابراهيم المتحدث باسم القذافى
طرابلس - (ا ف ب(:

نفى موقع قناة الليبية الموالية للعقيد معمر القذافي اليوم الجمعة اعتقال الناطق باسم النظام المخلوع على يد قوات المجلس الانتقالي.

وقال الموقع الذي يستمر في نشر اخبار متعلقة بالقذافي ونظامه بالرغم من توقف القناة نفسها عن البث منذ سقوط طرابلس الشهر الماضي "لم يتم القبض على الدكتور موسى ابراهيم وهذه الشائعة الكاذبة ما هي الا خطة لجذب الانظار عن تحركات ثوار الناتو وهزيمتهم امام قوة ابطال سرت".
وكان قادة ميدانيون للنظام الليبي الجديد اعلنوا الخميس ان موسى ابراهيم اعتقل الخميس خارج سرت مسقط رأس الزعيم الليبي المطارد.
وقال مصطفى بن دردف من كتيبة الزنتان بالمجلس الانتقالي الليبي "اتصل بنا مقاتلو مصراتة وابلغونا بأن موسى ابراهيم اعتقل".
وقال قائد آخر يدعى محمد المريمي ان "مقاتلين من مصراتة اعتقلوا موسى ابراهيم اثناء قيادته سيارة خارج سرت".
وقال إنه وردت تقارير ان ابراهيم كان متخفيا في ملابس امرأة، ولكن ليس بامكانه تأكيد ذلك على الفور.
وقد ظل ابراهيم وجها إعلاميا للنظام الليبي حتى دخول مقاتلي المجلس الانتقالي طرابلس في 23 اغسطس.
ورغم هربه من العاصمة الى جانب الدكتاتور المخلوع، واصل ابراهيم اصدار البيانات من مكان غير معروف عبر تلفزيون الرأي الذي يبث من سوريا، وان كانت وتيرة بياناته تراجعت.
وكان ابراهيم قد ناشد الليبيين العزم في مواجهة من وصفهم بالعملاء والخونة حيث شجب ما وصفه بإبادة يرتكبها حلف الاطلسي و"عملاؤه الليبيون" منتقدا المجتمع الدولي لعدم التحرك.

 

أهم الاخبار