رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الوفد"يفتح قضية التحرش

جرائم التحرش بين انتهاك حُرمة المرأة .. وخذلان المجتمع

تحقيقات وحـوارات

الجمعة, 10 يوليو 2020 16:53
جرائم التحرش بين انتهاك حُرمة المرأة .. وخذلان المجتمع
أعد الملف - إيمان الشعراوي

انتفاضةكبيرة شهدها المجتمع المصري ضدالتحرش الذي يعتبر اعتداء مناف لقيم الأديان ومبادئ الإنسانيةوظاهرة دخيلة على المجتمع المصري،تخالف عاداتنا وتقاليدنا الشرقية،وجريمة أخلاقية في المقام الأول، وذلك  بعد القضية التيأثيرت مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تعرض عدد كبير من الفتيات للتحرش من قبل شخص يدعى أحمد بسام زكي ، حيث أعادت هذه الواقعة في مصر قضية الاغتصاب والتحرش الجنسي إلى واجهة النقاش،وأبرز تخوف ضحايا الاعتداءت الجنسيةمن الذهاب والإبلاغ عما تعرضن له

من انتهاك لكرامتهن وحقوقهن وتفضيل مواقع التواصل الاجتماعي كملاذ امن يستعرضن فيه ما حدث معهن دون الكشف عن هويتهن الحقيقية.

لم تعد قضيه التحرش قضيه اجتماعيه بل اصبحت قضيه قانونيه وحقوقيه  علي المستوي الدولي  وكل القوانين في العالم تعاقب مرتكبيها من الجنسين  فلم يعد التحرش رجل بانثي ولكن العكس  اصبح امرا مجرما    وتنص القوانين علي عقوبات رادعه ضد مرتكبها 

"الوفد" يفتح هذا الملف ويبحث في أسباب خوف الفتيات من الإبلاغ والارتكان نحو الصمت ، فضلًا عن التعرف على رأي الدين في جعل ملابس السيدات شماعة للاعتداء الجنسي عليهن، والتعرف على أبرز حوادث التحرش في مصر والعالم.

 

لماذا تصمت ضحايا التحرش عن الإبلاغ؟.. خبراء يجيبون

 

بسبب الوصمة الاجتماعية .. تضارب احصائيات التحرش حول العالم

 

مطالبات قانونية وحقوقية بوضع استراتيجية شاملة للقضاء على التحرش

 

تعرف على أبرز محطات عقوبة التحرش في قانون العقوبات

 

مشايخ "التحرش" بين جلد المرأة.. والملابس شماعة للاعتداء عليهن

 

7 حوادث تحرش هزت عرش مصر المحروسة

 

من رؤساء دول لفنانين.. أبرز 10 وقائع تحرش في العالم

أهم الاخبار