رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كسوة للكعبة المشرفة عمرها أكثر من 200 عام

طوف وشوف

الاثنين, 08 أغسطس 2011 12:22
كتب - محمد علي:

يعرض مصرف أبو ظبى الإسلامى كسوة تاريخية لبيت الله الحرام، يزيد عمرها علي 200 عام فى أبو ظبى. وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، أنه من المتاح أمام الجمهور إلقاء نظرة على الكسوة، مجانا فى الخيمة الرمضانية الموجودة فى فندق قصر الإمارات بالعاصمة أبو ظبى.

وتعتبر الكسوة من أقدس المصنوعات الإسلامية،

إذ أنها تغطى قبلة الحجاج المسلمين القادمين إلى مكة المكرمة فى موسم الحج.. ويمكن للزوار ما بين الساعة السادسة مساء ومنتصف الليل التقاط الصور التذكارية، إلى جانب الكسوة مجانا.

ويهدف مصرف أبو ظبى الإسلامى من خلال هذه المبادرة إلى

إثراء ثقافة مجتمع الإمارات حول الفن الإسلامى، وإطلاعه على معلم مهم من روائع التاريخ الإسلامى، يشار إلى أن السلطان العثمانى سليم الثالث الذى امتدت فترة حكمه بين عامى 1789-1807، كان قد أمر بصنع هذه الكسوة فى عام 1804/ 1805 ميلادية.

وتحظى هذه الكسوة بأهمية تاريخية باعتبارها آخر كسوة فخمة ملونة ذات تصميم فاخر، تعود لعهد السلاطين العثمانيين، حيث تم استبدالها لاحقا بنمط محافظ أكثر.

أهم الاخبار