رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بوينج العملاقة عسكريا ومدنيا

طوف وشوف

السبت, 20 نوفمبر 2010 13:07
كتب: محمد علي

alt

شركة بوينج بالإنجليزية ذا بوينج كومبني هي شركة أمريكية لصناعة الطائرات، يقع مقر الشركة في مدينة شيكاغو ، بينما توجد مصانع الشركة بالقرب من مدينة سياتل. تأسست الشركة في 15 يوليو 1916 علي يد وليام بوينج. تعد شركة بوينج في الوقت الحاضر من كبريات الشركات العملاقة في العالم، والمتخصصة في إنتاج وتصنيع مختلف الطرازات من الطائرات ولاستعمالات شتي،

منها المدنية بوينج 747 ومنها العسكرية بي 52، من خلال سلسلة طويلة من الطائرات التي صنعتها بوينج وتجوب في كل ثانية سماء العالم، ولا يجروء علي منافستها في سوق الطيران المدني والعسكري إلا شركة Airbus المملوكة للمجموعة الأوربية.

 

تحظي شركة بوينج بدعم لا محدود من قبل الحكومة الأمريكية، وكان مقر الشركة وقاعة الإنتاج الضخمة التي فيها هي المكان الذي اختاره الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش لإلقاء خطابه الشهير حول الطيران عام 2003 بمناسبة مرور 100 عام علي أول طيران نفذه الأخوان رايت والذي تعهد فيه ببقاء الولايات المتحدة الدولة التي سوف تقود العالم في حقل الطيران خلال المائة العام القادمة، كما كان عليه الحال في القرن العشرين

ولد وليام ادوارد بوينج، ابن الأسرة

الألمانية الأصل في مدينة ديترويت بولاية ميشيغن الأمريكية عام 1881م، وتوفي عام 1956م بعدما اصبح أحد أقطاب صناعة الطيران في العالم. ولم يكتف بوينج بالجانب الصناعي بل اهتم أيضاً بمستقبل النقل الجوي، ولذا أسس عام 1927م شركة بوينج للنقل الجوي التي صارت إحدي أهم شركات النقل الجوي في العالم وحملت عام 1934م اسم يونايتد ايرلاينز.

وليام إدوارد بوينج مؤسس شركة بوينج الأمريكية أكبر شركة للطائرات التجارية في العالم أسس وليام بوينج شركته التي حملت اسمه عام 1916 تحت اسم شركة بوينج إيركرافت كومباني في مدينة سياتل الأمريكية. وقد تطورت الشركة بسرعة مذهلة حتي أصبحت أكبر منتج للطائرات المدنية في العالم وواحدة من أكبر شركات الصناعات العسكرية أيضا. مات بوينج عام 1956.

تلتزم بوينج للطائرات التجارية، وهي وحدة تجارية تابعة لشركة بوينج، بأن تكون الشركة الرائدة في قطاع الطيران التجاري، وذلك عن طريق تقديم الطائرات والخدمات التي تظهر تصميماً وفعالية وقيمة عالية للعملاء في كافة أرجاء العالم.

وتعمل أكثر من 12 ألف طائرة بوينج تجارية في الخدمة، حيث تقوم بنقل المسافرين وشحن البضائع بفعالية أكبر مما عليه الحال مع الطائرات المنافسة في السوق.

وتعود شركة بوينج بتاريخها إلي الريادي في مجال الطيران ، وليام إدوارد بوينج الذي شيّد أول طائرة تابعة للشركة عام 1919، وكانت طائرة بحرية بمدي 320 ميل بحري (515 كلم). ومنذ ذلك الحين، حددت بوينج معالم الطائرة النفاثة الحديثة وقدمت الكابينات مزدوجة الممر، إضافةً إلي قمرة القيادة الزجاجية وعدداً لا يحصي من الإبداعات.

وتقدم شركة بوينج للطائرات التجارية مجموعة مميزة من الطائرات المتطورة تكنولوجياً، من ضمنها طائرة قادرة علي حمل أكثر من 500 شخص وأخري تفتخر بأنها صاحبة أطول مدي في العالم، حيث يزيد مداها عن 9300 ميل بحري (14.966 كم).

وفي نفس الوقت، تعمل بوينج للطائرات التجارية، مع شبكة مورديها العالمية بجدٍّ لإنشاء طائرة الغد، وهي طائرة الجيل القادم التي ستحدد معايير راحة المسافر وكفاءة استهلاك الوقود.

ويعمل في بوينج للطائرات التجارية قرابة 65400 موظف تحت قيادة رئيس الشركة ومديرها التنفيذي سكوت كارسون. ولقد استطاعت هذه الوحدة تحقيق عائدات فاقت 28 مليار دولار أمريكي في عام 2008. ومع وجود مقرها في مدينة رينتون بولاية واشنطن، تعمل بوينج للطائرات التجارية في أكثر من 12 مدينة ودولة، حيث يشمل عمل هذه الشركة خمسة برامج طائرات وبناء طائرات مختلفة خاصة بفئة الشخصيات الهامة، إضافةً إلي وحدات التصنيع والتجميع الشاملة والإشراف علي وحدة دعم العملاء.

 

أهم الاخبار