طرق حديثة لفحص القرنية والشبكية والعصب البصري

طب بديل

الأحد, 09 يناير 2011 18:47
كتب: أحمد عبدالرؤوف

عقد الأسبوع الماضي اليوم العلمي السنوي لقسم طب وجراحة العيون بكلية طب قصر العيني جامعة القاهرة،‮

وشهد العديد من ورش العمل للتدريب علي الأجهزة الحديثة المستخدمة في فحوصات القرنية والشبكية والعصب البصري،‮ ‬كما تمت مناقشة الحالات الصعبة والنادرة في أمراض العيون التي تحتاج علاجاً‮ ‬دوائياً‮ ‬أو جراحياً‮ ‬مثل‮: ‬حالات أورام العيون في الأطفال والالتهاب القزحي المزمن وأورام الشبكية والمشيمة وعلاجها بالأقراص المشعة‮. ‬وأوضح الدكتور تامر إسماعيل جودت أستاذ طب وجراحة العين بقصر العيني،‮ ‬وزميل كلية الجراحين الملكية لجراحات الجهاز الدمعي والحجاج وتجميل الجفون،‮ ‬تمت مناقشة الجديد في عالم أجهزة الكشف والتشخيص المبكر وعلاج أمراض العيون
المتطورة،‮ ‬ويفخر قصر العيني بوجود جميع الأجهزة الخاصة بفحوصات العين،‮ ‬وتم عرض محاضرة عن استخدام أجهزة الموجات فوق الصوتية في التشخيص وأجهزة الأشعة المقطعية للشبكية والعصب البصري،‮ ‬وفحص تضاريس وسمك القرنية المتطورة،‮ ‬لتشخيص حالات القرنية المخروطية،‮ ‬والمساعدة في تصحيح الإبصار بنسبة عالية الجودة والاتقان‮.‬

 

وأشار الدكتور تامر جودت إلي قيام قسم الرمد بطب وجراحة العيون بقصر العيني بالاشتراك مع الجمعية المصرية لجراحات تجميل العيون،‮ ‬باستضافة الخبير الأمريكي الدكتور روبرت وايز أستاذ جراحات تجميل العيون بجامعة ألينوي بشيكاجوا بالولايات المتحدة الأمريكية،‮ ‬لإلقاء

محاضرات عن تجميل الجفون،‮ ‬وأحدث طرق إزالة الدهون حول العين والهالات السوداء وإعادة توزيع الدهون في منطقة الوجه،‮ ‬لتعطي نضارة الشباب والتخلص من آثار تقدم العمر،‮ ‬وهذا لتفادي الجراحات الأكثر تدخلاً‮ ‬مثل جراحات شد الوجه بما تحمله من مضاعفات كثيرة‮.‬

وأوضح الدكتور تامر جودت،‮ ‬أن الخبير الأجنبي يقوم بشرح تفصيلي لجراحات جديدة ومبتكرة للخبير في شفط دهون منطقة الوجه عن طريق فتحات صغيرة جداً‮ ‬لا تتعدي‮ ‬3‮ ‬مللي وإعادة توزيعها بالوجه،‮ ‬لتفادي استخدام المواد الصناعية مثل الكولاجين أو الصوديوم هيالورينيات بما يحمله من مضاعفات وتكرار لحقن هذه المواد كل ثلاثة شهور،‮ ‬بينما الجراحة مرة واحدة فقط‮. ‬ولا تعود مثل هذه الترهلات أو الدهون ويخرج المريض في نفس اليوم ويتماثل للشفاء‮.‬

وتجري الجراحة تحت مخدر موضعي وليس محلياً‮ ‬وتوزيعها بالوجه للمحافظة علي الشكل الجمالي‮.‬