رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نــــور

بعد الدستور..والفاجومى

طارق تهامي

الثلاثاء, 03 ديسمبر 2013 22:38
بقلم - طارق تهامى

< تمت مهمة لجنة الخمسين بسلام الله، وأصبحنا أمام وطن يتم بناؤه من جديد، عبر مؤسسات عريقة، تحتاج فقط لمناخ عمل، يسمح لها بالإنجاز بدون فساد، وبدون سيطرة على السلطة، من حزب أو فصيل، أو حتى مؤسسة تجور على حقوق زملائها من باقى المؤسسات!!

< عموماً هذا الدستور أفضل بكثير من دستور 2012 الذى سيطر على كتابته فصيل واحد،وشارك فى عضوية جلساته كل من «هب ودب»، وكنا أمام «سويقة» يديرها الإخوان، وكانوا يجاملون حوارييهم، وبعض الشخصيات ممن يلتفون حولهم، للاستفادة منهم مالياً،ومعنوياً،حتى إن أحد الشباب الذين ادعوا أنهم من شباب الثورة،رغم سفره فى نفس توقيت ثورة يناير، التف حول البلتاجى، الذى رأى فيه بدوره، غنيمة غير إخوانية، يتم استخدامها للتصويت فى لجنة المائة لصالح الجماعة، هذا الشاب كان فى مجموعة الاحتياطيين، فى تأسيسية إعداد الدستور، وعندما تم منع حضوره مع غيره من الاحتياطيين، أصدر بياناً هدد فيه التأسيسية، برفع دعوى قضائية يطلب فيها بطلانها، بعدها بيوم واحد، سمح له البلتاجى بالحضور مع غيره من باقى الأعضاء الاحتياطيين، وكأن التاسيسية بلا أعضاء وبلا رئيس، لتصبح، مكاناً للمجاملات، وليس لإصدار دستور يليق بمصر الحديثة!!
< عكس هذا الموقف، تماماً، واجهه عمرو موسى، وأعضاء لجنة الخمسين، ولكنهم كانوا أكثر ثبوتاً، رغم أن كل ما طلبه الإحتياطيون هو مجرد الحضور فى جلسات يتم خلالها التصويت!!
< اريدك وأنت تصنع المقارنة بين الدستورين،والتأسيسيتين،أن تتذكر عدداً

من الأسماء التى كانت هنا، وتلك التى كانت هناك، صحيح أن هناك اسماء محترمة وفاهمة كانت مشاركة فى تأسيسية 2012، ولكنها ضاعت مع سيطرة من لا يفهمون، ومن لا يعرفون، ومن لايريدون سوى تحقيق هدف الجماعة، ولذلك أطلب منك فقط ان تضع الأسماء متقابلة، وابحث عن اسم أو تاريخ أو قيمة المنتمين للحرية والعدالة، أو النور، مقابل أسماء مثل: مجدى يعقوب ومحمد غنيم!! على أية حال، ما بعد الدستور، نحن فى انتظار بناء وطن حر، ديمقراطى، مدنى، حديث، لايعانى أهله من الحاجة،أو المؤامرات.
عمرو موسى
< هل شاهدت عمرو موسى وهو يدير جلسات لجنة الخمسين؟ هل تابعت طريقة عمله؟ هل اقتنعت بأنه كان الأنسب لرئاسة دولة، فى مرحلة انتقالية؟ طبعاً الفرصة مرت علينا، وأصوات الإخوان المدعومة ببعض الشبان المتحمس، جعلتنا نسقط فى براثن مرسى وجماعته. عموماً فى المرة القادمة سوف يغيب موسى،وعليك أن تختار «صح» لأن فرصة تصحيح خطئك لن تأتيك مرة أخرى بسهولة!!
الفاجومى
< رحل أحمد فؤاد نجم «ورد الجناين»، نجم شعر العامية، بعد أن قضى نصف عمره،إما مسجوناً، أو مطارداً، أو منفياً.. قد تتفق معه فى أسلوب حياته وقد تختلف، ولكنك أبداً لن تنكر موهبته وقدرته على اقتحامك، والسيطرة على
عقلك، لعدة دقائق لتقرأ له أو تسمعه، أحمد فؤاد نجم المولود فى  الشرقية عام 1929 يتلازم اسمه مع ملحن ومطرب الثوارالشيخ إمام.. اختلف حوله الجميع كما يسرد موقعه الإلكترونى، فقد قال عنه الشاعر الفرنسي لويس أراجون: إن فيه قوة تسقط الأسوار، وأسماه الدكتور علي الراعي «الشاعر البندقية» في حين يسميه أنور السادات: «الشاعر البذيء»!!               
كان نجم، الذى علم نفسه القراءة والكتابة، يعمل، فى نهاية الأربعينيات، بأحد المعسكرات الإنجليزية وساعد الفدائيين في عملياتهم، وبعد إلغاء المعاهدة المصرية الإنجليزية دعت الحركة الوطنية العاملين بالمعسكرات الإنجليزية إلى تركها فاستجاب نجم للدعوة وعينته حكومة الوفد كعامل بورش النقل الميكانيكي، وفي هذه الفترة قام بعض الموظفين الكبار بسرقة المعدات من الورشه وعندما اعترضهم اتهموه بجريمة تزوير استمارات شراء كذباً مما أدى إلى الحكم عليه 3 سنوات بسجن «قره ميدان» وفي السنة الأخيرة له في السجن اشترك في مسابقة الكتاب الأول التى ينظمها المجلس الأعلى لرعاية الآداب والفنون وفاز بالجائزة وبعدها صدر الديوان الأول له من شعر العامية المصرية (صور من الحياة والسجن) وكتبت له المقدمة سهير القلماوي ليشتهر وهو في السجن.. ليكتب لنا شعراً يجلجل الآذان..يقول نجم: ناح النواح والنواحة، على بقرة حاحا النطاحة، والبقرة حلوب .. تحلب قنطار، لكن مسلوب.. من أهل الدار، والدار بصحاب.. و11 باب، غير السراديب .. وبحور الديب، وغيلان الدار.. واقفين بنهار، وف يوم معلوم... عملوها الروم، زقوا الترباس... هِربوا الحراس، دخلوا الخواجات.. شفطوا اللبنات، والبقرة تنادي.. وتقول يا ولادي، وولاد الشوم... رايحين ف النوم، البقرة انقهرت.. م القهر انصهرت، وقعت بالبير.. سألوا النواطير، طب وقعت ليه..؟، وقعت م الخوف، والخوف يجي ليه..؟، من عدم الشوف، وقعت م الجوع و م الراحة، البقرة السمرا النطاحة، ناحت مواويل النواحة، على حاحة وعلى بقرة حاحا.
[email protected]