العوا: سنتصدى للعسكرى إن ظل بالحكم

صحف

الأحد, 31 يوليو 2011 11:13
بوابة الوفد - صحف:


قال محمد سليم العوَّا، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، إن بقاء المجلس العسكرى فى الحكم «كبيرة من الكبائر»، وحينها سننزل إلى الميادين لنقف أمامه ونتصدى له بكل حزم وقوة، مؤكدا مدنية الدولة المصرية منذ قديم الأزل وأننا لا نعرف ما يسمى بالدولة الإسلامية. وذكرت "الشروق" تأكيد العوا أنه لا يجوز للدولة القادمة أن تقصى أحدا منها، قائلا: «لو منعنا حرية التعبير عن

الرأى فى حدود القانون لعدنا إلى الدولة الديكتاتورية، وعلى الرئيس القادم أن يستعيد مكانة مصر الإسلامية والعربية والإفريقية، لأن مصر تمثل رقما صعبا فى أى معادلة دولية بما تملكه من مقومات بشرية وجغرافية، وينبغى ألا تكون فى ذيل القائمة مشددا فى الوقت نفسه على أن «التدخلات الأمريكية والإسرائيلية والعربية
فى شئون مصر لم ولن تتوقف، لكنها مرفوضة إذا ما اقترنت بمطالب «.

واستنكر العوا توجيه البعض لوما لجماعة الإخوان المسلمين، قائلا: «وجودهم حقيقة ودول مكانوش فى ثلاجة وطلعوا منها بره ساحوا»، معتبرا تجاهل وجود الإخوان حجة مهدومة، مواصلا: «هل نحن مطالبون بإغلاق البلاد بسبب الإخوان..ليه همّا عفاريت؟.. دول بنى آدمين زينا برضه»، متسائلا: «أين كان أعضاء 24 حزبا قبل الثورة و34 بعدها»، وصندوق الانتخاب الفيصل فى الأمر، مشددا على أنه لا يجوز أن نجامل على حقوق ودماء الشهداء.

 

 

أهم الاخبار