رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.بوست: فلول الوطنى تسيطر على المحليات

صحف

الاثنين, 11 يوليو 2011 12:43
كتب- جبريل محمد:


حذرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية من سيطرة فلول الحزب الوطني (المنحل) على المجالس المحلية من جديد في مصر، وذلك بسبب احتفاظهم بصلات قوية مع العائلات الكبيرة في

المناطق، بجانب توافر الأموال، مما يجعلها أداة قوية لاستعادة المقاعد عندما تجري الانتخابات البلدية الجديدة. وقالت الصحيفة اليوم الاثنين: " في خطوة مهمة نحو الإصلاح أمرت محكمة مصرية بحل جميع المجالس المحلية في أواخر الشهر الماضي، لكن الأعضاء
السابقين في المجالس يحتفظون بصلاتهم القوية مع العائلات الكبيرة ومدعومين بسلاح المال، الأمر الذي يؤشر على إمكانية أن يستعيدوا مقاعدهم عندما تجري الانتخابات البلدية".

ونقلت الصحيفة عن هبة غانم الناشط قولها: إن" الأعضاء السابقين في الحزب الوطني الذين كانوا يسيطرون على المجالس المحلية لديهم الكثير من الأموال، بجانب علاقاتهم القوية مع العائلات الكبيرة في

المنطقة .. فهم يريدون خوض الانتخابات البرلمانية ولذلك يذبحون الأبقار ويوزعون لحومها في الأحياء.. وهذه طريقة شائعة لكسب الأصوات".

ونفس المخاوف تنطبق على السياسة الوطنية، حيث يعتزم العديد من المسئولين في حزب مبارك "المنحل" خوض الانتخابات البرلمانية في سبتمبر المقبل.

وفي ظل نظام مبارك، انتخب أكثر من 1700 مجلس محلي في مختلف أنحاء البلاد، ونجح أكثر من50 ألف عضو، من الناحية النظرية هذا العدد لتمثيل مناطقهم، ولكن الحقيقة غير ذلك، فقد لعبوا دورا مهما في رعاية الفساد في الحزب الوطني الديمقراطي، وضمان تزوير الانتخابات لصالح الحزب.

 

أهم الاخبار