رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.."الشفافية الإعلامية " أول خطوة للإصلاح السياسى

صحف

الأحد, 05 يونيو 2011 19:43
كتب - محمد جمعة :


أوصت الندوة التى نظمها المنتدى العربى الإعلامى للبيئة والتنمية بالتعاون مع مؤسسة المستقبل الأردنية تحت عنوان "التغطية الإعلامية للانتخابات الرئاسية المقبلة" اليوم الاحد، بضرورة زيادة نسبة الشفافية والإفصاح لدى الإعلام التليفزيونى والورقى والإلكترونى خلال المرحلة القادمة.

واكدت الندوة علي ضرور الافصاح الاعلامى والشفافية المطلقة في ظل الظروف السياسية التى تعيشها مصر فى مرحلة ما بعد الثورة، خاصة مع اقتراب بعض المناسبات المهمة التى ستحدد اتجاه مصر في المستقبل بداية من الانتخابات الرئاسية .

وطالب الحضور بعمل دليل استرشادى يتم من خلاله توضيح السياسة

الإعلامية بوضع رؤى وخطوط عريضة يسير عليها الإعلام خلال الفترة المقبلة، والتغلب على الفترة الحالية التى لهث فيها وراء جذب المشاهدين إليه واستثمار الأزمات والشائعات والفتن وإغراء الكثير من المشاهدين .

كما أكد د.صفوت العالم – أستاذ الإعلام بكلية الإعلام بجامعة القاهرة – على أن المرحلة المقبلة تختلف كثيرا عن الفترة الماضية التى مارس فيها الاعلام دورا لا يليق به وبما هو واجب عليه، مشيرا الى ضرورة اصلاح وسائل

الاعلام الحكومية من خلال مشاركة المجتمع المحلى ووضع اللوائح التنظيمية التى تضمن الحرية فى جمع المعلومات، وتحويل وسائل الاعلام الرسمية الى وسائل اعلام مجتمعية .

وأضاف "العالم " أنه لابد من خلق الضمانات الدستورية لتعزيز الحرية وترسيخ الديمقراطية لعرض مختلف وجهات النظر، فضلا عن التأكيد على ضرورة تحرير وسائل الاعلام من ضغوط المعلنين، وأن يتم تنظيم شئون البث الإذاعى والتليفزيونى من خلال جهة مستقلة عن وسائل الإعلام، كذلك بناء عقد اجتماعى جديد فى مجال الاعلام الفضائى، وإنهاء سيطرة الدولة على التليفزيون الحكومى .

ومن جانبه شدد اللواء سامح سيف اليزل رئيس مركز الجمهورية للدراسات والابحاث السياسية والامنية علي الدور التثقيفي لوسائل الاعلام خاصة قبل الانتخابات البرلمانية القادمة .

شاهد الفيديو


أهم الاخبار