أساتذة الإعلام بالقاهرة وحلوان يؤيدون نقابة الصحفيين الإلكترونيين

صحف

الاثنين, 18 أبريل 2011 21:37
كتب - أبوبكر خلاف

أعلن العديد من أساتذة الإعلام بجامعة القاهرة وحلوان تأييدهم نقابة الصحفيين الإلكترونيين – تحت التأسيس– وذلك في إطار حرصهم على مواكبة تطورات الإعلام الإلكتروني وإيمانهم بتأثيره المتزايد على مستقبل الإعلام المصري والعربي، وأهمية تواجد مصر على الخريطة الإعلامية العالمية.

ومن الأساتذة الذين أعلنوا انضمامهم إلى النقابة من كلية الإعلام جامعة القاهرة أ. د / عدلي سيد رضا، رئيس قسم الإذاعة أ. د سامي طايع، وأ.د محمود يوسف رئيس قسم العلاقات العامة، ود. بركات عبد العزيز، وأ.د حسن عماد مكاوي، وأ.د أشرف صالح رئيس قسم الصحافة، و د. محرز حسين غالي من قسم الصحافة، والدكتور سليمان صالح من قسم الصحافة، والدكتور هاني محمد محمد علي من قسم الصحافة، كما انضم من جامعة حلوان د. محمد هلال سيد من قسم الصحافة.

وكان الأساتذة قد اطلعوا على ميثاق الشرف المهني للنقابة وشروط العضوية، وأهداف النقابة وأهم ما يميزها عن النقابات المماثلة، حيث تعتمد النقابة على برامج وأهداف تواكب طبيعة المهنة وأهميتها وتؤكد على مواكبة تطورات العصر للنهوض بمستوى الإعلام المصري.

أثناء ذلك، قرر أعضاء هيئة التأسيس لنقابة الصحفيين الإلكترونيين المصرية، في اجتماعهم الرابع الذي عقد بمقر النقابة المؤقت بعمارات الملتقى بالعباسية تشكيل هيكلها الإداري ومجلس الإدارة واللجان التنفيذية الرئيسية للنقابة، وذلك بناء ترشيحات هيئة التأسيس لتكون الجهة الشرعية لتمثيل النقابة لحين إجراء انتخابات في موعد أقصاه عامين من بداية السنة المالية في أغسطس 2011.

وتشكلت الهيئة الإدارية العليا للمجلس التي تستمد صلاحيتها من مجلس التأسيس بداية من يوم السبت 16 إبريل

2011 برئاسة صلاح سعد عبد الصبور، ونائبيه محمد عبد الغفار ربيع أبوزهرة وكيل أول، وعماد الدين سيد عبد الله وكيل ثان، وأمانة شريف عبد المنعم محمد ومساعديه هيثم هلال إبراهيم سكرتير أول، وابو بكر ابراهيم خلاف سكرتير ثان، والمنسق العام أميرة محمد فخري، ومساعديها محمد نبيه اسماعيل مساعد أول، وعلاء الدين علي أحمد مساعد ثان، وأمانة الصندوق للمستشار أسامة محمد ابراهيم القباني، ومساعده أحمد جندي عبد الله عبد الكريم، وتم تعيين الدكتور صلاح مازن ليكون المستشار الإداري لهيئة المكتب.

كما تم تشكيل مجلس الإدارة المؤقت للنقابة من أعضاء المجلس التأسيسي والذي يستمد صلاحياته من تاريخه، لحين إجراء انتخابات في أول جمعية عمومية رسمية في موعد أقصاه عام من بداية العام المالي في أغسطس 2011، ويضم المجلس في عضويته السادة: محمد فتح الله إبراهيم عبد المولى، محمد أمين عبد الهادي ، حسين فاروق عبد الوهاب، شيماء أحمد السيد، منة الله محمد محمد احمد، رأفت عبد الحميد خالد محمود، إسلام محمد زكي، أكرامي عبد الله أحمد، عمر رفاعي إسماعيل موسى ، أية صلاح عبدالكريم، علياء عبد الفتاح محمد، أحمد أبوالقاسم علي.

يذكر أن طلبات الانضمام إلى عضوية النقابة قد وصل إلى أكثر من 650 طلب قيد في أقل من شهر، وتعكف لجنة القيد والعضوية على دراسة الطلبات للتأكد من مستوى المهنية لدى طالبي العضوية والوقوف على النقاط السلبية والإيجابية لديهم، ومن المقرر الإعلان عن أول دفعة من الأعضاء الذين استوفوا شروط العضوية خلال أيام قليلة.

 

أهم الاخبار