رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عبده إسماعيل: ثورة يناير "ناعمة".. ومبارك تجاهلنا بعد "الرئاسة"

صحف

الأحد, 27 مارس 2011 12:55
خاص - بوابة الوفد:


أكد توفيق عبده اسماعيل - وزير السياحة وشئون مجلسي الشعب والشوري الأسبق - أن الانتخابات البرلمانية الأخيرة أديرت كلعبة دومينو ووصلت بمصر إلي قمة العفن بعدها سقط النظام ،‮ووصف ثورة يناير بـ"الناعمة" ولكنها تحتاج لتوحيد الأهداف والقيادة. وأضاف - فى حواره مع صحيفة الاخبار المصرية- أن بطء مبارك في التعامل مع الأحداث ساهم في نجاح الثورة

فالسوس- بحسب وصفه - كان قد نخر في كل جوانب النظام ، موضحا أن التوريث وسوء اختيار المسئولين وطول فترة الحكم والفهم الخاطئ للشعب المصري والتزوير والاهتمام بالمظاهر الكاذبة بدون عمل حقيقي‮.‬ كان وراء هشاشة نظام مبارك وسقوطه. ‬

‬‮وقال إن علاقته بالرئيس السابق بدأت ‬وعرفت

مبارك منذ سبتمبر ‮1947 ‬فى الكلية الحربية ‬واستمرت العلاقة حتي أصبح رئيساً‮ ‬للجمهورية، حيث كانوا يلتقون كل شهرين مع أفراد الدفعة ومنهم المشير أبو‮ ‬غزالة وجمال الليثي وعبد رب النبي حافظ‮.‬

ويضيف توفيق عبده اسماعيل‮: ‬عندما أصبح مبارك رئيساً‮ ‬توقف عن زيارة أي أحد ، كما لو أن مجموعة قبضت عليه ووضعته في قفص حديدي بدعوي المحافظة عليه،‮ ‬لقد كنا نلتقي ونحن طلاب ثم ضباط وأثناء قيادته للقوات الجوية ثم نائباً‮ ‬للرئيس‮.‬

أهم الاخبار