ندوة " التعديلات الدستورية بين الرفض والقبول" بالصحفيين

صحف

الأحد, 13 مارس 2011 16:01
كتب- محمد غنيم


عقدت اليوم بنقابة الصحفيين ندوة تحت عنوان " التعديلات الدستورية بين القبول والرفض" وذلك بعد الجدل الواسع حول التعديل الجزئى للدستور أو وضع دستور جديد نظمت الندوة برعاية جريدة اليوم وحضور عادل عبد الباقى وزير التنمية الإدارية الأسبق والفقيه

الدستورى ابراهيم درويش والمستشار احمد مكى نائب رئيس محكمة استئناف القاهرة ود. ثروت بدوى ورئاسة عبد الله تمام رئيس مجلس إدارة مؤسسة اليوم
واتفق الحضور على رفض التعديلات الدستورية
وإنشاء دستور جديد
وصرح سامح فرج رئيس تحرير جريدة اليوم بأن الندوة قد خرجت بعدة توصيات أولها ضرورة إنشاء دستور جديد وعدم ترقيع الدستور الحالى الملىء بالتناقضات وإعطاء صلاحيات بلا حدود لرئيس الجمهورية كما أوصت بعدم إنشاء أى أحزاب جديدة إلا بعد التعديل الشامل للدستور حتى لانخلق حالة من الفوضى السياسية بالبلاد.

أهم الاخبار