رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"تايم": أوباما يريد ديمقراطية "تفصيل" بالمنطقة

صحف

الثلاثاء, 01 مارس 2011 17:36
بوابة الوفد – قسم الترجمة:



ذكرت مجلة "تايم" الأمريكية اليوم أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يسعى، مع تصاعد موجة الثورات العربية، لتعزيز وضع الديمقراطية في الشرق الأوسط إلى تحقيق المصالح الأمريكية. وأشارت المجلة إلى أن الرئيس الأمريكي طلب من مساعديه في البيت الأبيض صياغة سياسة أمريكية جديدة تجاه الشرق الأوسط تركز من ناحية على حث الأنظمة التي تواجه اضطرابات على القيام بإصلاحات ترضي الجماهير، وتحقق في ذات الوقت هدف قيام شراكة تحافظ على المصالح الحيوية للولايات المتحدة بدءا من الأمن الوطني

الداخلي مرورا بمحاربة الإرهاب وانتهاء باحتواء إيران.

غير أن المجلة أشارت إلى أنه لا يوجد جديد في هذا التوجه, وقالت "تايم":" إن إدارة أوباما في موقفها تكرر ما قامت به إدارة بوش والتي حثت دوما حلفاءها العرب على القيام بإصلاحات، في ذات الوقت الذي مالت فيه إلى منح الأولوية لمصالحها في المنطقة، مثل ضمان تدفق النفط ومواجهة الإرهاب واحتواء إيران وحماية إسرائيل.

وأضافت المجلة أن الجديد حقا في الموقف الأمريكي هو خوف واشنطن على تراجع نفوذها في المنطقة بفعل سقوط معظم الأنظمة التي اعتمدت عليها في الفترة الماضية ودعمت المصالح الأمريكية. وذكرت "تايم" أنه لا يوجد على ما يبدو طريق سهل لتوجيه الأمور نحو الحفاظ على المصالح الأمريكية في ظل الأوضاع الجديدة. كما لا توجد طريقة سهلة، تقول المجلة، لتشكيل الديمقراطيات الصاعدة في المنطقة بالشكل الذي يحقق أهداف واشنطن. ودللت المجلة على ما تقول بالإشارة الى أنه بالنسبة للموقف من إيران مثلا فإن الخبر السيئ للولايات المتحدة هو أن شعوب المنطقة لا تشارك زعماءها موقفهم العدائي والذي مثل امتدادا لرؤية الإدارة الأمريكية تجاه طهران.

 

 

أهم الاخبار