رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جولة الصحف ..الإخوان تنفى تنسيقها مع أبو الفتوح‏

صحف

الخميس, 12 أبريل 2012 08:59
 جولة الصحف ..الإخوان تنفى تنسيقها مع أبو الفتوح‏
بوابة الوفد – صحف:

نفت جماعة الإخوان المسلمين تنسيقها مع الدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح المرشح لانتخابات الرئاسة بهدف دعمه في حالة ظهور أي أسباب تعيق استمرار مرشحها المهندس خيرت الشاطر في السباق الرئاسي‏.‏

وقال كارم رضوان ـ عضو مجلس شوري الإخوان ومسئول مكتبها الإداري بوسط وجنوب القاهرة – بحسب جريدة الأهرام اليوم الخميس - إن هذا الكلام غير صحيح تماما لأن الجماعة لها مرشح ودفعت بالدكتور محمد مرسي رئيس حزب الحرية والعدالة.. كاحتياطي.. وفي حالة تعثر الشاطر سيكون مرسي مرشحا أساسيا.. موضحا أن الموقف القانوني للشاطر صحيح, لكن الجماعة تحتاط من أي بلطجة سياسية تشوه العملية الانتخابية.
ومن جانبه ذكر الدكتور سعد عمارة ـ عضو مجلس الشوري العام للإخوان: أن قيادات الدعوة السلفية يؤيدون الشاطر خاصة من يعرفه منهم.. وأكدوا أنه الأنسب لمصر في هذه المرحلة لما يحمله من مشروع نهضوي, لكن الإعلان الرسمي للسلفيين وغيرهم من الإسلاميين هو الفيصل.
أهالى السلوم يشترطون حضور "المشير" لدفن جثث أبنائهم
أكدت القوات المسلحة السيطرة على الاشتباكات التى جرت مع أهالى مدينة السلوم على الحدود المصرية - الليبية، مساء أمس الأول، وأسفرت عن سقوط شابين قتلى.
فيما طالب أهالى المنطقة باعتذار المشير محمد حسين طنطاوى، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، عن الأحداث قبل دفن قتلاهم، وإحالة المتسببين فى قتل المتظاهرين إلى النيابة.
وقالت القوات المسلحة فى بيان لها  - بحسب المصري اليوم في عدد الخميس - إن مدينة السلوم شهدت بعض الاضطرابات، عقب اتخاذ إجراءات تنفيذ قرار منع تجارة الترانزيت عبر منفذ السلوم، للحد من أعمال التهريب، مما دفع بعض الأهالى إلى القيام بأعمال عنف

وشغب ضد عناصر القوات المسلحة القائمة بتأمين منفذ السلوم، مستخدمين بنادق خرطوش وزجاجات المولوتوف، وهو ما تعاملت معه القوات المسلحة بأقصى درجات ضبط النفس»، مشيرة إلى أن «المواجهات أسفرت عن مقتل ٢ وإصابة ٣ آخرين من المواطنين، كما أصيب ضابطان اثنان و٩ درجات أخرى». ورفض أهالى مدينة السلوم دفن جثث القتلى أو قبول العزاء فيهم، إلا بعد حضور المشير محمد حسين طنطاوى، إلى مدينة السلوم، والاعتذار لأهالى الضحايا.
بدء توزيع أنابيب البوتاجاز بالكوبونات الشهر المقبل
قررت الحكومة البدء في تنفيذ وتطبيق مشروع توزيع انابيب البوتاجاز بالكوبونات اعتبارا من أول شهر مايو المقبل لتحصل الأسرة من فرد إلي ثلاثة افراد علي ثلاث انابيب كل شهرين .
والأسرة من اربعة افراد فأكثر علي اربع انابيب كل شهرين وذلك بسعر خمسة جنيهات للأسطوانة الواحدة. كما قررت الحكومة في اجتماعها أمس برئاسة الدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزراء الموافقة علي مشروع قانون لتعديلل المرسوم رقم45المعدل عام1980لمن يبيع الأسطوانات والمحروقات خارج النطاق القانوني لتصل الي الغرامة بين عشرة آلاف إلي100 ألف جنيه مع الحبس من3 إلي5 سنوات وقد تصل إلي السجن المشدد او المؤبد بدلا من العقوبات المخففة الحالية – بحسب الأهرام اليوم الخميس.
وصرح الدكتور جوده عبد الخالق وزير التموين والتجارة الداخلية عقب الاجتماع بأنه سيتم تكليف المحافظين بمسئولية توصيل اسطوانات الغاز الي المنازل بطريقة شفافة وفق رسوم
بسيطة, مشيرا إلي ان من لا يحمل بطاقة تموين لن يحرم من الأنابيب حيث سيتم التواصل مع جميع المواطنين حتي يحصل كل شخص علي حقه. كما وافقت الحكومة في اجتماعها أمس علي تعديلات بعض احكام قانون الشرطة رقم109لسنة1917 تمهيدا لتحويلها للبرلمان للموافقة عليها وتشمل إلغاء المحاكمات العسكرية للأفراد وتبديلها بمجالس تأديب, بالأضافة إلي اقرار التدرج الوظيفي للأفراد إلي رتبة ملازم شرف وحتي رتبة رائد, بالإضافة إلي اقرار التوطن لرتبة عميد.
صرح بذلك اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية, وقال انه من التعديلات علي قانون هيئة الشرطة تعديل جداول المرتبات والعلاوات في الجهاز الشرطي.
"الإخوان" تواصل حربها ضد سليمان غدا بالتحرير
فتحت جماعة الإخوان المسلمين جبهة جديدة فى حربها ضد اللواء عمر سليمان، نائب الرئيس السابق، المرشح لرئاسة الجمهورية، وقررت النزول إلى الشارع غداً الجمعة، فى مليونية بميدان التحرير لحماية الثورة من محاولات فلول النظام السابق إعادة النظام والعودة لما قبل ٢٥ يناير.
قال مصطفى محمد، عضو مجلس الشعب عن حزب الحرية والعدالة – بحسب المصري اليوم في عدد اليوم الخميس -  إن الفعالية التى تأتى رداً على ترشح سليمان ستنتهى بنهاية اليوم دون تنظيم اعتصام، ولن تشهد رفع أى شعارات انتخابية للمهندس خيرت الشاطر، مرشح الإخوان للرئاسة.
فى المقابل، أعلنت قوى شبابية وحركات سياسية ثورية رفضها المشاركة فى المليونية. وقال هيثم الخطيب، المتحدث باسم اتحاد شباب الثورة: "الجماعة رفضت النزول فى أحداث محمد محمود ومجلس الوزراء، وهاجمت شباب الثورة، والآن تطلب دعم الميدان من أجل مطالب خاصة"، بينما شدد خالد السيد، عضو المكتب التنفيذى لائتلاف شباب الثورة، على رفض الائتلاف المشاركة، معتبراً ما يجرى "خناقة" على السلطة.
ليبيا تمنح الدكتوراه الفخرية لضابطين مصريين سابقين لمساندتهما الثورة
منحت جامعة مصراتة بليبيا الدكتوراه الفخرية في الإعلام للعميدين المتقاعدين أركان حرب محمد شفيق أبوهيبة وصفوت الزيات تقديرا لدورهما الإعلامي أثناء الثورة الليبية وجهودهما في توجيه الثوار بوضع خطط ميدانية ساهمت في حسم عدد من المعارك ضد قوات القذافي – بحسب جريدة الشروق اليوم الخميس.

 

أهم الاخبار