رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لجنة الخارجية بالكنيست: خطاب أبومازن إعلان حرب

صحف أجنبية

السبت, 24 سبتمبر 2011 12:23
كتب - أبوبكر خلاف:

اعتبرت رئيسة لجنة الخارجية والأمن بالكنيست الاسرائيلي عينات ولف خطاب رئيس السلطة الفلسطينية عباس ابو مازن امس بالامم المتحدة اعلان حرب وقالت"إن خطاب عباس بمثابة إعلان حرب دبلوماسية واعلامية وقضائية ضد اسرائيل امام العالم ".

وأضافت ولف لصحيفة "هاآرتس" السبت: "لقد كان خطابا مليئا باليأس والإحباط وأغلق الباب امام الاسرائيليين الطامحين في السلام والمؤمنين بأن للفلسطينين الحق في دولتهم ".
وأوردت الصحيفة الاسرائيلية العديد من الآراء وردود افعال الاحزاب والكتل السياسية الاسرائيلية ووصفتها بالمتباينة تجاه معركة

الخطابات بالامم المتحدة بين رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس السلطة الفلسطينية ابو مازن.
فقد أيد رئيس لجنة الكنيست ياريف ليفنين (حزب ليكود) خطاب نتنياهو، وقال "إن كلمات نتنياهو أزاحت القناع عن الكذب الفلسطيني الذي تحطم – حسب زعمه – على صخرة الواقع والحقيقة التاريخية، لقد كان خطاب نتنياهو المسمار الاخير في نعش اتفاقية اوسلو".
ووفقا لهاآرتس قال عضو الكنيست شاؤول موفاز (حزب
كاديما): "إنني أحذر نتنياهو من ان المبارزة بالخطابات والتصريحات التي يتبعها بلا أفق سياسي وبلا توافق اسرائيلي داخلي وبلا مساندة دولية ستكون عواقبها وخيمة وستضر ضررا بالغا بالامن القومي الاسرائيلي".
وتابع موفاز: "التصريحات وحدها لاتكفي لتغيير الواقع، إني أدعو نتنياهو للعمل من اجل امن اسرائيل ومستقبلها هذا وقت العمل وليس التصريحات ".
وقالت زهافا جلئون عضو الكنيست عن حزب ميرتس منتقدة نتنياهو" انه يقترح على ابو مازن العودة للحوار ولايقترح إنهاء الاحتلال ... نتنياهو ليس بن جوريون وهو ينتهز الفرص  والوقت من اجل التوسع في مشاريعه الاستيطانية على الاراضي الفلسطينية ويثبت قوى اليمين الاسرائيلي في حكم اسرائيل ".