رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

10% من الأمريكيين يتعاطفون مع قيام فلسطين

صحف أجنبية

الأربعاء, 21 سبتمبر 2011 15:10
كتبت-عزة إبراهيم:

كشف أحدث استطلاع أجراه مركز أبحاث بيو، وصحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية، والذي تم إجراؤه علي 1006 مبحوثين من البالغين في الفترة من 15-18 سبتمبر الجاري - آراء الأمريكيين المتباينة حول إمكانية إقامة دولة فلسطينية مستقلة،

تلك القضية التي لا تحظي سوى بالقليل من انتباه الصحافة والجمهور الأمريكي والتي لا تحظي بتعاطف إلا عند 10% من الأمريكيين.
وأشار الاستطلاع إلي أن الجزء الأكبر من الرأي العام حول قضية النزاع في الشرق الأوسط لا يزال متعاطفا مع إسرائيل ضد الفلسطينيين، وهو ما عبر عنه بالفعل 40٪

من المبحوثين، بينما تعاطف 10٪ فقط مع الفلسطينيين، وتعاطف 21٪ من المبحوثين مع الجانبين، بينما رد سلبا 25% ممن لا رأي لهم.
كما عبر أكثر من 42٪ من المبحوثين عن تأييدهم للاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة، بينما اعترض 26 ٪، وما يقرب من الثلث (32 ٪) رفضوا إبداء رأيهم.
كما كشف الاستطلاع عن وجود خلافات حزبية كبيرة في وجهات النظر حول القضية الإسرائيلية الفلسطينية، فاتجه أكثر من نصف الديمقراطيين بنسبة 54
٪ إلى أن الولايات المتحدة عليها أن تعترف بفلسطين كدولة مستقلة، بينما ذهب 14 ٪ فقط إلي معارضة تلك الخطوة.
واتجه المستقلون إلى تأييد الاعتراف بفلسطين، بنسبة 45٪، وعارض القضية 28%، كما أبدى 27 ٪ فقط تأييدهم للاعتراف بفلسطين، وعارض القضية 38٪ منهم.
وأوضح 10 ٪ فقط أنهم سمعوا كثيرا عن قضية قيام دولة فلسطين، ونفي ذلك تماما 51% من المبحوثين، بينما أشار 38٪  منهم إلي أنهم سمعوا عن القضية قليلا.
وأوضح الاستطلاع أن التغطية الصحفية للقضية بلغت حدا متدنيا للغاية، حيث لم تتجاوز الموضوعات الصحفية التي عالجت القضية أقل من 2٪، في حين تم توجيه 20% من التغطية الصحفية لاقتصاد الولايات المتحدة، و12% لحملات الانتخابات الرئاسية 2012.