رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ن.تايمز: سفينتا إسرائيل لحماية سلام مصر

صحف أجنبية

الأربعاء, 31 أغسطس 2011 10:41
ن.تايمز: سفينتا إسرائيل لحماية سلام مصرصورة أرشيفية
كتب – جبريل محمد:

أرجعت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية سبب إرسال القوات الإسرائيلية لسفينتين حربيتين إلى الحدود المصرية في البحر الاحمر إلى رغبتها في حماية حدودها وعدم تكرار مأساة هجوم إيلات المميت من ناحية، والناحية الثانية رغبتها في الحفاظ على العلاقات مع مصر، بعد العاصفة التي ضربتها عقب هجوم إيلات الذي ألقت فيه تل أبيب بالمسئولية على القاهرة لعبور المنفذين اراضيها.

وقالت الصحيفة إن التعزيزات العسكرية جاءت عقب تحذيرات من أن مسلحين يخططون لهجوم آخر على جنوب اسرائيل انطلاقا من الاراضي المصرية، الأمر الذي دفع الجيش لإرسال مزيد من

القوات إلى المنطقة الحدودية في أعقاب تلك التقارير، خاصة أن إسرائيل تخشى تدهور العلاقات مع مصر بعد العاصفة القوية التي ضربت علاقات البلدين بعد هجوم إيلات وقيام القوات الإسرائيلية بقتل جنود مصريين.

وعاد الهدوء النسبي، ولكن إسرائيل ظلت في حالة تأهب منذ الغارة القاتلة في 18 أغسطس، وقامت بإغلاق الطرق القريبة من الحدود وحذرت المواطنين من السفر إلى شبه جزيرة سيناء في مصر.

ونقلت الصحيفة عن وزير الجبهة الداخلية ماتان فيلناي

قوله إن: "مسلحين من حركة الجهاد الاسلامي يستعدون لضربنا في الجنوب.. إنهم يريدون تنفيذ هجوم ارهابي على طول الحدود المصرية".

وأثار الهجوم دعوات لتعزيز الأمن على جانبي الحدود ولتجنب خلق توترات جديدة بين اسرائيل ومصر، والتي حافظت على علاقات باردة منذ توقيع معاهدة السلام عام 1979، إلا أن العنف الذي انفجر بعد قتل الجنود المصريين حطم سنوات من الهدوء، وهو ما دفع البعض للحديث عن أن إرسال إسرائيل لهاتين السفينتين تجنبا لتدهور العلاقات بين الجارتين.

وإسرائيل لها وجود دائم في قاعدة في إيلات في الطرف الشمالي من البحر الأحمر على الحدود المصرية، والجيش الاسرائيلي لم يكشف أبدا عن عدد من السفن الحربية المتمركزة عادة على حدودها البحرية مع مصر.