رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء: نتنياهو خطر على أمن إسرائيل

صحف أجنبية

الخميس, 12 مارس 2015 12:22
خبراء: نتنياهو خطر على أمن إسرائيل
القاهرة- بوابة الوفد – هيام سليمان:

قال مسؤولون أمنيون إسرائيليون سابقون، في مؤتمر، إن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، يشكل خطرًا على أمن إسرائيل، وأنه فشل في مواجهة حركة حماس وحزب الله وإيران.

وبحسب منظمي المؤتمر فإنه يعقد بشكل عاجل، قبل الانتخابات بستة أيام، وأن جميع المشاركين فيه فقدوا أصدقاء لهم في القتال، وأن من حقهم وواجبهم إسماع صوت واضح بأن "إسرائيل بحاجة إلى تغيير".
وشارك في المؤتمر الصحفي رئيس الموساد الأسبق شبتاي شفيط، وقائد سلاح المدرعات سابقا جنرال الاحتياط أمنون ريشيف، وقائد وحدة الارتباط مع لبنان سابقا جنرال الاحتياط غيورا عنبار، ورئيس هيئة قيادة الجنود العسكرية جنرال الاحتياط آشر ليفي، والقائم بأعمال رئيس

الشاباك سابقا أريه فيلمان. واعتذر رئيس الموساد السابق مئير دغان عن عدم المشاركة لأسباب شخصية.
وحمل شافيط نتنياهو المسؤولية، بصفته رأس الهرم، عن "الفشل مقابل حركة حماس والتهديد الإيراني وتحول الولايات المتحدة إلى عدو". وتساءل عن قيام نتنياهو بإطلاق سراح 1200 أسير فلسطيني بينما دأب على التصريح لسنوات بأنه ضد إطلاق سراح الأسرى، كما تساءل عن الأمن الشخصي الذي تعهد به نتنياهو للمستوطنين في محيط قطاع غزة.
وقال جنرال الاحتياط أمنون ريشيف، مؤسس المجموعة، إن أعضاء مجموعة "ضباط من أجل أمن
إسرائيل" ليس لديهم مصالح شخصية، وغير مرشحين للكنيست، ولا يوجد لهم أي مصلحة شخصية عدا عن الخوف على دولة إسرائيل كـ"دولة صهيونية يهودية وديمقراطية".
وبحسبه فإن الحرب القادمة أقرب مما يعتقد، وأن نتنياهو بأدائه حرق الرصيد السياسي لإسرائيل في أوروبا والولايات المتحدة.
وهاجم وزير الأمن الإسرائيلي، موشي يعلون، المسؤولين الأمنيين السابقين الذين عقدوا مؤتمرًا صحافيًا يوم أمس للتحذير من سياسة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، ووصف مواقفهم بأنها 'نبوءة كاذبة'.
وقال يعلون في حديث لإذاعة الجيش الإسرائيلي: " أحترم هؤلاء الأشخاص وأقدر ما قاموا به، لكنهم مخطئون كثيرًا، وهذه ليست المرة الأولى. إن المسؤولين السابقين لا يرون الصورة كاملة، ومن السهل نشر الآمال والإيحاء بأنه يوجد حل، ينبغي الحذر من التشبث بأنبياء الكذب، وبالنسبة لهذه الحالة من نبوءة الكذب فهي للأسف ضللتنا وتسببت لنا بالكوارث'.